الصحافة العالمية / صحيفة الخليج

الجيش اليمني يسقط صاروخاً حوثياً بمنظومة دفاع جوي جديدة

عدن «الخليج»، وكالات:

أفاد إعلام الجيش الوطني اليمني، بأن الدفاعات الجوية بمحور كتاف صعدة تمكنت وبمساندة من قوات التحالف العربي، صباح أمس، من إسقاط صاروخ نوع «قاهر» أطلقته ميليشيات الحوثي في أحد جبال مديرية كتاف بمحافظة صعدة. وذكر المركز الإعلامي لمحور كتاف صعدة، أنه «وبعد الفحص والتحري تبين أن الصاروخ إيراني الصنع». ونوّه المركز إلى أن هذا التطور جاء بعد «إدخال منظومة جديدة لدى كتيبة الدفاعات الجوية لمحور كتاف».
إلى ذلك، أسقط الجيش اليمني، أمس الأول الثلاثاء، طائرة مُسيّرة تابعة للميليشيات الحوثية الانقلابية في محافظة الجوف، قبل استهدافها لموقع عسكري لجنود الجيش. وكان الجيش اليمني، قد أسقط قبل يومين، طائرة مُسيّرة إيرانية الصنع شمالي محافظة حجة، كشف أنها كانت في مهمة استطلاعية، كما أسقط طائرة مُسيّرة أخرى في مديرية حيران السبت الماضي، وفقاً لبيان صادر عن الجيش اليمني.
وانفجر مخزن سلاح يتبع ميليشيات الحوثي بمديرية حيس في محافظة الحديدة، في حين واصلت الميليشيات قصفها مواقع متفرقة للقوات المشتركة بمديرية الدريهمي، بعد أقل من يوم على فشل هجوم واسع شنته على منطقة الفازة بمديرية التحيتا جنوبي المحافظة.
وأفاد إعلام القوات المشتركة بالمحافظة، أن انفجاراً شديداً دوى، صباح أمس، في شمال منطقة حيس، تلته انفجارات متفرقة استمرت لأكثر من ساعة، وتصاعدت النيران وسحب دخان في سماء المنطقة. وبيّن أن تلك الانفجارات كانت ناتجة عن انفجار شديد في أحد منازل قرية بيت بيش في شمال حيس تتخذه ميليشيات الحوثي مخزناً لتكديس الأسلحة والذخائر.
ولفت مصدر عسكري، إلى أن ميليشيات الحوثي تتعمد تكديس وتخزين الأسلحة والقذائف الخاصة بها في المناطق المأهولة بالسكان غير آبهة بالأخطار التي تهدد حياة الأهالي وممتلكاتهم؛ نتيجة انفجار تلك المخازن، مشيراً إلى أن انفجار، أمس، في إحدى قرى حيس أدى إلى تدمير المنزل بالكامل، متسبباً في حالة هلع في أوساط سكان القرية والقرى المحيطة.
وأوضح المصدر: إن تكديس الميليشيات للأسلحة داخل منازل المواطنين واستمرار تصعيد الخروق وتحشيد عناصرها إلى مناطق التماس؛ تعد دلائل واضحة بأنها غير جادة في تنفيذ بنود «اتفاق استوكهولم»، وأنها تستعد لتفجير الوضع عسكرياً في الساحل الغربي.
هذا وسبق أن قامت ميليشيات الحوثي باستخدام منازل داخل مدينة الحديدة وفي أوساط الأحياء المكتظة بالسكان، مما تسبب في مقتل وإصابة العشرات من الأهالي.
إلى ذلك، استهدفت ميليشيات الحوثي بالأسلحة المتوسطة والأسلحة القناصة مواقع القوات المشتركة شرق وشمال وجنوب مديرية الدريهمي بقذائف مدفعية الهاوزر وقذائف «آر بي جي» وبالأسلحة المتوسطة عيار 12.7 وبسلاح معدل البيكا وبسلاح 14.5.
وكانت القوات المشتركة تمكنت، مساء أمس الأول، من كسر هجوم واسع شنته مجاميع من مسلحي ميليشيات الحوثي على منطقة الفازة الساحلية، التابعة لمديرية التحيتا جنوبي المحافظة.
وفككت الفرق الهندسية التابعة للقوات المشتركة، الثلاثاء، حقل ألغام فردية زرعتها ميليشيات الحوثي، شرقي مدينة الصالح بمحافظة الحديدة، غربي اليمن. وقال مصدر في الفرق الهندسية التابعة للقوات المشتركة، إن الفرق وأثناء قيامها بعملية مسح ميداني عثرت على حقل ألغام فردية زرعتها ميليشيات الحوثي شرقي مدينة الصالح قبل دحرها منها.

عزيزي الزائر لقد قرأت خبر الجيش اليمني يسقط صاروخاً حوثياً بمنظومة دفاع جوي جديدة في موقع صدى المواقع ولقد تم نشر الخبر من موقع صحيفة الخليج وتقع مَسْؤُوليَّة صحة الخبر من عدمه على عاتقهم ويمكنك مشاهدة مصدر الخبر الأصلي من الرابط التالي صحيفة الخليج