الصحافة العالمية / صدى البلد

رئيس الوزراء اليوناني يلتقي الملكة إليزابيث وجونسون.. وتركيا كلمة السر

قال رئيس الوزراء اليوناني كيرياكوس ميتسوتاكيس إنه سيسعى، خلال قمة منظمة حلف شمال الأطلسي (الناتو) في لندن، إلى الحصول على دعم أعضاء التحالف الآخرين لمواجهة مكائد تركيا بشأن السيادة البحرية لليونان.

وقد تفاقم الوضع، الأسبوع الماضي، عندما توصلت تركيا ، وهي عضو في حلف شمال الأطلسي، إلى اتفاق مع ليبيا لترسيم الحدود البحرية في البحر المتوسط. وقد أدانت مصر وقبرص أيضا الاتفاق الليبي التركي الذي يخالف القانون الدولي.

والتقى وزير الخارجية اليوناني، يوم الأحد، نظيره المصري سامح شكري في القاهرة لمناقشة آخر التطورات.

ووفقا لموقع "neoskosmos"، سيجتمع ميتسوتاكيس مع المستثمرين الدوليين، صباح الثلاثاء (بتوقيت لندن).

وفي وقت لاحق من المساء، سيحضر ميتسوتاكيس وزوجته ماريفا جرابوفسكي حفل استقبال لقادة الناتو تقيمه الملكة إليزابيث في قصر باكينجهام. وبعدها، سيتناول العشاء مع رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون في 10 داونينج ستريت.

وخلال القمة، سيكون ميتسوتاكيس أحد الزعماء الأوروبيين الحاضرين لمأدبة غداء عمل مع رئيس الولايات المتحدة دونالد ترامب.

وقالت المصادر إن الزعماء البلغاريين والرومان واللاتفيون سيكونون من بين الحاضرين.

سيجتمع ميتسوتاكيس مع زعماء آخرين خلال القمة، بما في ذلك مع الرئيس التركي رجب طيب أردوغان.

وفي وقت سابق، قال ميتسوتاكيس، متحدثا أمام مؤتمر حزبه "الديمقراطية الجديدة" المحافظ الحاكم، أن حلف الناتو لا يمكنه أن يظل غير مبال عندما ينتهك أحد أعضائه القانون الدولي انتهاكا صارخا، لافتا إلى أن تبني نهجا محايدا هو أمر يأتي على حساب اليونان، التي لم تسع أبدا إلى تصعيد التوترات في المنطقة.

عزيزي الزائر لقد قرأت خبر رئيس الوزراء اليوناني يلتقي الملكة إليزابيث وجونسون.. وتركيا كلمة السر في موقع صدى المواقع ولقد تم نشر الخبر من موقع صدى البلد وتقع مَسْؤُوليَّة صحة الخبر من عدمه على عاتقهم ويمكنك مشاهدة مصدر الخبر الأصلي من الرابط التالي صدى البلد