الارشيف / الصحافة العالمية / اليوم السابع

لماذا تجاهل إعلام قطر تعديلات تميم القمعية لقانون العقوبات؟.. خبير يجيب

قال اللواء محمود منصور، رئيس الجمعية العربية للدراسات السياسية والاستراتيجية، إن قطر تشهد حالة من الغضب المستمر، وذلك لاستمرار نظام تميم بن حمد في قراراته بتعديل قانون العقوبات، والعمل على تكميم أفواه الشعب القطري، وسلب الحريات، لافتا الى أن كل ما تروجه وسائل الإعلام القطري حول الحريات في قطر، ما هي إلا أكاذيب لحماية عرش نظام تميم بن حمد.

وأضاف رئيس الجمعية العربية للدراسات السياسية والاستراتيجية في تصريح لـ"اليوم السابع" أن الفترة المقبلة، ستشهد قطر عدة اضطرابات داخلية، وسببها معاندة النظام القطري مع شعبه، ومحاولاته المستمرة لتكميم الأفواه وحماية نظامه فقط، مؤكدا أن الوضع في قطر يزداد صعوبة، وذلك نتيجة لرفض الشارع لسياسات تميم، وهو ما جعلهم يعبرون عن غضبهم عبر مواقع التواصل الاجتماعي.

وتابع أن المعارضة القطرية، لها دور في كشف ادعاءات النظام القطري، وما يقوم به ضد شعبه هو استمرار لسياسات قمعية، لافتا أن إعلام قطر لم يتناول أي شيء بشأن تعديلات قانون الطوارئ، وذلك خوفا من تميم بن حمد ونظامه .

ويواصل أمير قطر تميم بن حمد، قعمه للشعب القطرى، وفرض عقوبات جديدة لمنع أى انتقاد يتم توجيهه إلى النظام القطرى، وفى فضيحة جديدة تكشف حجم القمع الذى وصل له النظام القطرى، قال موقع قطريليكس، التابع للمعارضة القطرية، أن حالة من الغضب سادت بين المواطنين القطريين، إثر إصدار تميم بن حمد، أمير قطر تعديلات على قانون العقوبات القطرى، حيث اعتبر القطريون أن القانون يُعَد محاولة لقطر لفرض استبداديتها وتضييق الخناق على مواطنيها

 

 


عزيزي الزائر لقد قرأت خبر لماذا تجاهل إعلام قطر تعديلات تميم القمعية لقانون العقوبات؟.. خبير يجيب في موقع صدى المواقع ولقد تم نشر الخبر من موقع اليوم السابع وتقع مَسْؤُوليَّة صحة الخبر من عدمه على عاتقهم ويمكنك مشاهدة مصدر الخبر الأصلي من الرابط التالي اليوم السابع