الارشيف / الصحافة العالمية / موقع 24 الإماراتي

باحث لـ24: إيران تتاجر بصفقة القرن

أكد الباحث في الشؤون الإيرانية إسلام المنسي أن إيران تحاول المتاجرة بصفقة القرن، حيث تسعى إلى إظهار نفسها بمظهر قائد محور الممانعة والمقاومة لإسرائيل والداعم لحركة المقاومة وتحسين صورتها في المنطقة التي ارتبطت طيلة السنوات الماضية بالإرهاب والنزاعات الطائفية ونشر الفوضى في الدول العربية. وأشار المنسي لـ24، إلى أن إيران تحاول من خلال أذرعها الإعلامية داخليا وخارجيا الترويج بأنها المدافع عن القضية الفلسطينية، بالرغم من أنها أكثر طرف ساعد في تعميق الانقسام الفلسطيني وفي شق الوحدة الفلسطينية وفي زرع الشقاق بين أبناء القضية الواحدة، ما أضر بهذه القضية بشدة.

وأضاف الباحث في الشؤون الإيرانية، أن إيران سعت خلال الأيام الماضية منذ إعلان الرئيس الأمريكي دونالد ترامب عن صفقة القرن إلى التصعيد من خطاب مهاجمة الدول العربية والمزايدة عليها في هذه القضية بالرغم من أن الواقع يشهد أن التدخل الإيراني هو الذي صرف الأنظار عن القضية الفلسطينية بدرجة لافتة خلال الفترة الماضية من خلال تهديد الأمن في كثير من الدول العربية وخلق تحديات أمنية كبيرة جعلت هذه القضية لا تأخذ حقها من التغطية والمتابعة نتيجة الإرهاب الإيراني الذي فاق الحدود وتفاقم بالذات في الفترة الأخيرة.

ولفت المنسي، إلى أن النظام الإيراني الذي تورطت الميليشيات التابعة له في انتهاكات ضد اللاجئين الفلسطينيين في لبنان وسوريا والعراق يحاول أن يستغل علاقته بحركة حماس في غزة من أجل المزايدة على جميع الأنظمة العربية والإسلامية، متجاهلا أن ميليشياته الآن تقوم بمجازر وانتهاكات ضد العرب في عدد من الدول العربية، ومتجاهلا كذلك أن طهران لم تقدم للقضية الفلسطينية سوى الشعارات الخادعة بينما عملت في الحقيقة على تخريب الوحدة الفلسطينية وتعقيد القضية واللعب على هذا الفصيل تارة وعلى خصمه تارة أخرى من أجل إيجاد موطئ قدم لها ومحاولة نشر التشيع بين الفلسطينيين عبر عملائها في الداخل الفلسطيني من أجل التوطئة لنشر نفوذها في هذه المناطق.

عزيزي الزائر لقد قرأت خبر باحث لـ24: إيران تتاجر بصفقة القرن في موقع صدى المواقع ولقد تم نشر الخبر من موقع موقع 24 الإماراتي وتقع مَسْؤُوليَّة صحة الخبر من عدمه على عاتقهم ويمكنك مشاهدة مصدر الخبر الأصلي من الرابط التالي موقع 24 الإماراتي