الصحافة العالمية / صحيفة تواصل السعودية

مسؤول يمني: اتفاق استوكهولم أصبح «حبراً على ورق»

تواصل – وكالات:

أكد الناطق الرسمي باسم القوات المشتركة في الساحل الغربي لليمن وضاح الدبيش، اليوم الأحد، أن اتفاق استوكهولم “أصبح حبراً على ورق”، مضيفا أنه بعد انسداد الأفق السياسي وفشل كل المحاولات مع ميليشيا الحوثي، لا يمكن لليمن التعافي إلا بعد التخلص من هذا الانقلاب الأمامي خاصة أن الميليشيات ليست طرفاً سياسياً يمكن التعاطي معه سياسياً، بل جماعة تدعمها إيران بكل قوة”.

وقال “الدبيش” إن ميليشيا الحوثي اتخذت من اتفاق السويد “غطاء وشرعنة لاستعادة انفاسها بمساعدة الأمم المتحدة، وتنفيذ أجندتها وتصفية حساباتها الداخلية”.

وتابع: “شُكلت البعثة الأممية الخاصة بمراقبة وقف إطلاق النار في الحديدة، حسب اتفاق السويد لرفع المعاناة الإنسانية، إلا أنها ضاعفت من حجم المعاناة وزادت من حجم النازحين وقتل المدنيين وارتكاب الخروقات من قبل الميليشيات”.

وأشار “الدبيش” إلى أن خروقات ميليشيا الحوثي بلغت خلال العام الماضي 16 ألفاً و640 خرقاً، فيما بلغت الخروقات خلال الشهر الماضي للعام الجاري 3860 خرقا”.

وأضاف: “بعد عام وشهر من تنفيذ اتفاق السويد تعاطينا بكل إيجابية مع الاتفاق وأبدينا مرونة كاملة وحرصنا على تغليب المصلحة العليا للوطن وتغليبها على المصالح الذاتية، إلا أن ميليشيا الحوثي لم تسع سوى لمصلحة ذاتها من خلال ارتكاب هذه الخروقات وإعادة تموضع قواتها. كان هدفها من اتفاق السويد ضرب القوات المشتركة ومنعها بمساعدة أممية من تحرير ميناء ومدينة الحديدة”.

ولفت “الدبيش” إلى أن تمديد عمل البعثة الأممية في الساحل الغربي لـ6 أشهر جديدة بعد مرور أكثر من عام، يعد أمراً خطيراً: “وهو تكتيك آخر لخدمة ميليشيا الحوثي”، موضحا أن القوات الحكومية على أهبة الاستعداد للانقضاض على ميليشيا الحوثي “نحن ننتظر فقط إعلان فشل اتفاق السويد بشكل رسمي من رئاسة الجمهورية”.

عزيزي الزائر لقد قرأت خبر مسؤول يمني: اتفاق استوكهولم أصبح «حبراً على ورق» في موقع صدى المواقع ولقد تم نشر الخبر من موقع صحيفة تواصل السعودية وتقع مَسْؤُوليَّة صحة الخبر من عدمه على عاتقهم ويمكنك مشاهدة مصدر الخبر الأصلي من الرابط التالي صحيفة تواصل السعودية