الصحافة العالمية / صدى البلد

إيران تتحدى بايدن وتهدد بطرد مفتشي الأمم المتحدة النوويين

قبل أسبوع فقط من تنصيب الرئيس الأمريكي المنتخب جو بايدن، أعلنت إيران عن تحديين للإدارة الأمريكية الجديدة.

وقالت طهران إن مفتشي الوكالة الدولية للطاقة الذرية سيطردون من البلاد ما لم ترفع العقوبات بحلول 21 فبراير، بينما نظم الحرس الثوري الإيراني عرضا بحريا للقوة في الخليج العربي.

وأقر البرلمان الإيراني قانونًا في نوفمبر يُلزم الحكومة بوقف عمليات التفتيش على مواقعها النووية من قبل الوكالة الدولية للطاقة الذرية، وتكثيف تخصيب اليورانيوم بما يتجاوز الحد المنصوص عليه بموجب اتفاق طهران النووي لعام 2015 إذا لم يتم تخفيف العقوبات.

ووافق مجلس صيانة الدستور الإيراني على القانون في الثاني من ديسمبر وقالت الحكومة إنها ستطبقه.

وقال عضو البرلمان أحمد أميرابادي فراهاني يوم السبت "وفقا للقانون، إذا لم يرفع الأمريكيون العقوبات المالية والمصرفية والنفطية بحلول 21 فبراير، فسنطرد بالتأكيد مفتشي الوكالة الدولية للطاقة الذرية من البلاد".

بدأت إيران في خرق الاتفاق النووي "خطة العمل الشاملة المشتركة لعام 2015 (JCPOA)" في عام 2019، ردًا على انسحاب الرئيس الأمريكي دونالد ترامب منها في عام 2018 وإعادة فرض العقوبات الأمريكية التي تم رفعها بموجب الاتفاقية.

أعلنت طهران الأسبوع الماضي بأنها استأنفت تخصيب اليورانيوم بنسبة 20 في المائة في منشأة فوردو النووية تحت الأرض، مما يخرق الاتفاق ويعقد جهود بايدن للانضمام إليه.

إلى ذلك، قال وزير الخارجية والأمريكي مايك بومبيو إنه لا ينبغي السماح لإيران بتخصيب اليورانيوم بأي نسبة، وأن ابتزازها للعالم ببرنامجها النووي يزيد من عزلتها والضغوط عليها.

عزيزي الزائر لقد قرأت خبر إيران تتحدى بايدن وتهدد بطرد مفتشي الأمم المتحدة النوويين في موقع صدى المواقع ولقد تم نشر الخبر من موقع صدى البلد وتقع مَسْؤُوليَّة صحة الخبر من عدمه على عاتقهم ويمكنك مشاهدة مصدر الخبر الأصلي من الرابط التالي صدى البلد