الارشيف / الصحافة العالمية / صدى البلد

تعاون بين النمسا وسلوفاكيا والمجر والتشيك في مكافحة الهجرة غير الشرعية

أكد وزير الداخلية النمساوي جيرهارد كارنر على زيادة التعاون في حماية الحدود الخارجية وتوحيد سياسة التأشيرات بين دول وسط أوروبا.

وقال وزير الداخلية، في تصريحات له اليوم “الإثنين”، عقب مباحثاته مع نظرائه في سلوفاكيا والتشيك والمجر رومان ميكوليك وساندور بينتر وفيت راكوسان في براتيسلافا، إن حماية الحدود تعد أمرًا حاسمًا في مسار العمل ضد الهجرة غير الشرعية ومنع تهريب الأشخاص.

ونوه الوزير إلى أن التعاون الوثيق في الضوابط على الحدود وكذلك في التحقيقات الجنائية في مافيا التهريب أصبح أكثر أهمية من أي وقت مضى، مشيرا إلى أن الجريمة العابرة للحدود تحتاج إلى تعاون عبر دولي واسع.

وأشار الوزير إلى أن الدول الاربعة تنسق في مكافحة تهريب البشر وتعزز حماية الحدود الخارجية للاتحاد الأوروبي، لافتا إلى أن هناك حاجة إلى مفوضية من الاتحاد الأوروبي لتنسيق المفاوضات بشأن إنهاء السفر بدون تأشيرة في غرب البلقان وبشأن اتفاقيات العودة المشتركة.

وذكر الوزير أنه تم الاتفاق على تعزيز حماية الحدود الخارجية على الحدود المجرية الصربية.

وأكد كارنر أن النمسا تأثرت بشكل خاص بالهجرة غير الشرعية مع وجود أكثر من 56 ألف طلب لجوء بحلول نهاية أغسطس الماضي، حيث تحتل النمسا المرتبة الثانية في أوروبا من حيث نصيب الفرد من عبء المهاجرين.

عزيزي الزائر لقد قرأت خبر تعاون بين النمسا وسلوفاكيا والمجر والتشيك في مكافحة الهجرة غير الشرعية في موقع صدى المواقع ولقد تم نشر الخبر من موقع صدى البلد وتقع مَسْؤُوليَّة صحة الخبر من عدمه على عاتقهم ويمكنك مشاهدة مصدر الخبر الأصلي من الرابط التالي صدى البلد