الصحافة العالمية / موقع 24 الإماراتي

غرق 28 مهاجراً أفريقياً قبالة سواحل اليمن

أعلنت المنظمة الدولية للهجرة التابعة للأمم المتحدة، اليوم الإثنين، غرق 28 مهاجراً من القرن الأفريقي قبالة سواحل اليمن، بينهم ثلاثة تم العثور على جثثهم. وأوضحت المنظمة الأممية في بيان، أن "28 مهاجراً على الأقل من القرن الأفريقي يُعتقد أنهم في عداد المفقودين بعد حادثة غرق قاربهم في 30 أكتوبر (تشرين الأول) الماضي قبالة سواحل اليمن".

وأضاف البيان أن "المنظمة الدولية للهجرة تحققت من أن خفر السواحل اليمني قد انتشل حتى الآن ثلاث جثث، ويواصل البحث عن الباقين".

ونقل البيان الأممي عن شهود عيان قولهم إن "القارب غادر جيبوتي لعبور مضيق باب المندب متجهاً إلى نقطة نزول بارزة في اليمن في منتصف الليل".

وأضاف البيان "لم يستطع القارب المكتظ تحمل ارتفاع المد والمياه الصخرية، وغرق في النهاية".

وأفاد البيان أنه "غادر ما يقرب من 54 ألف مهاجر على طريق الممر الشرقي الذي يمتد من القرن الأفريقي إلى دول الخليج منذ بداية عام 2022".

واعتبر البيان أن "هذه المأساة الأخيرة تسلط الضوء على الظروف الرهيبة التي يواجهها المهاجرون على هذا الطريق".

ودعت المنظمة الدولية للهجرة "الحكومات لضمان سلامة المهاجرين وحمايتهم، بغض النظر عن وضعهم، وفي جميع مراحل رحلاتهم".

وسبق أن غرق مهاجرون أكثر من مرة، وهم في طريقهم إلى اليمن، حيث يتخذ العديد منهم البلد مسلكاً للعبور إلى دول الخليج بحثاً عن معيشة أفضل.

عزيزي الزائر لقد قرأت خبر غرق 28 مهاجراً أفريقياً قبالة سواحل اليمن في موقع صدى المواقع ولقد تم نشر الخبر من موقع موقع 24 الإماراتي وتقع مَسْؤُوليَّة صحة الخبر من عدمه على عاتقهم ويمكنك مشاهدة مصدر الخبر الأصلي من الرابط التالي موقع 24 الإماراتي