الارشيف / أخبار محلية / شبوة برس

1000,000,000 مليار ريال و وظيفة ملحق عسكري مدى الحياة .. دية قتيل يمني

 

أغلى دية قتل في تاريخ اليمن .. صدق أو لا تصدق

الملحق العسكري "أحمد الكليبي" في الأردن مدى الحياة بناء على اتفاق قبلي بين قبائل الحدأ وقبائل سنحان

وهذه الوظيفة ناتجة عن حكم قبلي مقابل دية "ولد الكليبي" قتل في بيت علي محسن وهو في نفس الوقت زوج ابنة الأحمر .

 

موقع "شبوه برس" سبق له يوم 11 نوفمبر 2015م نشر القصة الكاملة عن القضية وهي التالي :

قبل حوالي ثلاثه شهور..قرر الرئيس عبدربه منصور..تعيين اللواء عبد الرحيم عتيق قائدا للمنطقه العسكريه الثانيه ..وتعيين القائد السابق للمنطقه الثانيه اللواء محسن ناصر الضالعي ..ملحق عسكري لدى الاردن ..

الى هنا والأمور تمام ..انصاع المعنيان..الاول والثاني للقرار ..

لكن ..

اللواء علي أحمد الكليبي الملحق العسكري في الاردن والذي يشغل هذا المنصب منذ منذ سنوات رفض الانصياع للقرار متذرعا بان قرار تعيينه في هذا المنصب تم في إطار تسوية قضية ثار مهددا بان ابعاده من منصبه خرق لصفقة التسويه وإعادة قضية الثأر الى المربع الاول مع اللواء علي محسن صالح الأحمر

 

والقضية قتل حدثت في العام 2011م  وحكم فيها عرفيا رئيس الدوله حينها علي عبدالله صالح المقتول فيها محمد ابن الكليبي زوج بنت اللواء علي محسن والقاتل ابن اللواء علي محسن الأحمر.. والخلاف وماهيته وأسبابه لم يكشف عنها وظلت طي الكتمان .

وتنص بنود التحكيم على ثلاثه بنود :

 

 البند الاول مليار ريال تدفعها الدوله كجزء من دية القتيل وقد تم تنفيذه

البند الثاني ترقية الكليبي الأب الى رتبة لواء أركان حرب وقد تم تنفيذه

البند الثالث تعيين الكليبي الأب ملحقا عسكريا في الاردن مدى الحياه مع تمتعه بكافة امتيازات وصلاحيات الوظيفه وقد تم تنفيذه .

 

الان اللواء علي الكليبي يرفض قرار الرئيس منصور بإقالته..ويهدد اما البقاء في المنصب ..او ..سقوط التحكيم مع اللواء علي محسن الأحمر

 

وكانت وسائل اعلام يمنية تناولت القضية العام 2012م و2013م وخلاصتها التالي :

خلاف عائلي منذ فترة طويلة ، بين نجل الشيخ الكليبي وزوجته ابنة علي محسن، تسبب في منعه من الدخول للمنزل، ما دفعه لرمي قنبلة على المنزل مصيباً عمته زوجة اللواء محسن، وزوجته وأولاده وآخرين.

وحسب إفادة المصادر بأن نجل الشيخ علي الكليبي قتل اليوم الأربعاء بعد أن حاول اقتحام منزل قائد الفرقة الأولى مدرع اللواء علي محسن الأحمر في منطقة الصافية.

وأضافت المصادر إن تدخل الحراسات وتبادلها إطلاق الرصاص معه، أدت إلى مقتله، ونقل المصابين إلى مستشفى جامعة العلوم والتكنولوجيا ، مشيرة إلى احتمال أن يكون بين المصابين جبران علي محسن الأحمر .

وكانت أصوات إطلاق نار قوية وكثيفة من أسلحة خفيفة ومتوسطة قد سمعت بوضوح في منطقة الصافية ظهر اليوم بالقرب من معسكر قوات الأمن المركزي والسفارتين الإماراتية والسعودية ، جراء الخلاف الأسري الذي نشب داخل الأسرة ، وبثت الرعب في قلوب المواطنين الذين كانوا يتواجدون في تلك المنطقة ، ودفعتهم إلى تغيير خط سير مركباتهم.

 

وتقول بعض المصادر أن قبائل الحدأ التي ينتمي إليها الكليبي تنادت لحمل السلاح فور علمها بمقتله ، مشيرة إلى أن مجاميع منهم قاموا بقطع الطريق في منطقة قاع جهران بمحافظة ذمار .

 

كما ان الناطق العسكري للفرقة الاولى مدرع،عسكر زعيل، بعد الاتصال عن طريق التحويلة ليوضح بعض المعلومات عن الحادثة الا ان مسئول التحويلة قال انه "نائم".

 

القاضي حمود الهتار يتدخل وسيطا

أوضح القاضي حمود الهتار بان اللواء علي محسن الاحمر حكم في قضية مقتل محمد بن علي الكليبي الذي قتل قبل اكثر من سنه في منزل اللواء علي محسن وتربطهم مصاهرة ونقلت المصادر حينها بان قبائل الحداء ترفض التحكيم القبلي . واضاف القاضي الهتار : قمت بدور الوسيط للتقريب بين الطرفين لحل قضية مقتل محمد بن علي الكليبي شرعاً او عرفاً فاختار الطرفان الحل عرفاً على أسلاف القبيلة وأعرافها وحرر الأخ اللواء علي محسن صالح الاحمر تحكيماً للأخوين الشيخين علي بن احمد الكليبي واخيه محمد ومن اليهما من بني الكليبي بتاريخ 8 / 6 / 2013م . وقال :وسلمت وثيقة التحكيم مع السيارات والبنادق للأخ الشيخ/ علي احمد الكليبي وانتهى دور الوسيط بالتحكيم وأصبحت القضية بيد المحكمين والمدعي يخلى وسكوته ولم يعد للوسيط أي دور بعد التحكيم كما هو معلوم لدى العام والخاص .

 

*- الـرابــط الأصــلي للخـبر :

https://shabwaah-press.info/news/31982

 

عزيزي الزائر لقد قرأت خبر 1000,000,000 مليار ريال و وظيفة ملحق عسكري مدى الحياة .. دية قتيل يمني في موقع صدى المواقع ولقد تم نشر الخبر من موقع شبوة برس وتقع مَسْؤُوليَّة صحة الخبر من عدمه على عاتقهم ويمكنك مشاهدة مصدر الخبر الأصلي من الرابط التالي شبوة برس