أخبار محلية / شبوة برس

ظهور ضحية بعد عامين من إختطافه : ضابط ومشعوذ إصلاحي يمارس الاختطفات في تعـز

 

 اختطفه المشعوذ الإصلاحي الذي أصبح عقيداً.. المخفي قسرياً بتعز وحيد الشرماني يظهر بعد عامين من إخفائه

كشفت سلطات الأمن التابعة لحزب الإصلاح بتعز، الأربعاء، مصير أحد المخفيين قسرياً في سجون الحزب بتعز.

 

وقال الصحفى "وجدي السالمي" على صفحته بموقع التواصل الاجتماعي فيس بوك، إن المخفي قسراً وحيد الشرماني ظهر في سجن البحث الجنائي وتم السماح لوالدته بزيارته لأول مرة منذ اختطافه وإخفائه قبل عامين.

 

وأضاف السالمي، إن وحيد يعاني من حالة نفسية بسبب التعذيب الذي تعرض له ويحتاج إلى طبيب، ودعا إلى إحالة ملف قضيته للنيابة والسماح بعرضه على طبيب نفسي.

 

واختطف وحيد من قبل شخص كان يقول إنه يعالج السحر بالقرآن الكريم قبل الحرب، وحالياً يعمل ضابطاً في شرطة أمن تعز بالمخالفة للقانون.

 

وبين سجن مدرسة النهضة وسجن مدرسة الشعب، وهما سجنان خاصان، قضى وحيد فترة طويلة قبل أن يتم نقله إلى سجن البحث الجنائي، وبجهود بعض الباحثين الذين عملوا على متابعة مصيره سمح البحث الجنائي لوالدته بزيارته.

 

المشعوذ الذي كان يدعي علاج السحر وأصبح حالياً ضابط أمن كبيراً، هو العقيد "مزهر الأديمي" مدير قسم الجمهوري.

*- نيوز يمن

 

 

 

عزيزي الزائر لقد قرأت خبر ظهور ضحية بعد عامين من إختطافه : ضابط ومشعوذ إصلاحي يمارس الاختطفات في تعـز في موقع صدى المواقع ولقد تم نشر الخبر من موقع شبوة برس وتقع مَسْؤُوليَّة صحة الخبر من عدمه على عاتقهم ويمكنك مشاهدة مصدر الخبر الأصلي من الرابط التالي شبوة برس