أخبار محلية / عدن الحدث

الحـزام الامني : ملتزمون باتفاق الريـاض وجاهزون لسحق اي تقدم باتجاه زنجبار

قال سكان محليون في أحور أن الأوضاع مستقرة عقب عودة قوات الحزام الأمني إلى مواقعها السابقة قبل انسحابها جراء الهجمات الغادرة والخبيثة التي شنتها ميليشيات وقوات إصلاحية تم استقدامها من مأرب لضرب أمن واستقرار المديرية، مشيرين إلى أن المواطنين تنفسوا الصعداء عقب طرد القوات الغازية التي أثارت الرعب والهلع في صفوف الأهالي.

وكانت قوات الحزام الأمني استعادت سيطرتها الكاملة على مديرية أحور شرق محافظة أبين عقب يوم واحد من اجتياحها من قبل ميليشيات حزب الإصلاح الإخواني.

وأفادت عمليات الحزام الأمني في أبين أن قوة من الحزام تمكنت من استعادة سيطرتها الكاملة على مناطق أحور عقب فرار وانسحاب القوات الأمنية والعسكرية الموالية للإخوان من المديرية، موضحة أن اشتباكات عنيفة شهدتها المديرية خلال الساعات الأولى من أمس مع القوات الإصلاحية التي انسحبت إلى خارجها.

وأوضحت مصادر ميدانية أن قوات الحزام نصبت حاجزاً لها شرق أحور، وتحديداً في مثلث أحور- المحفد وشددت من إجراءاتها التفتيشية، مشيرة إلى أن استعادة أحور جاء عقب تحركات سريعة نفذتها قوات الحزام الأمني والمقاومة الجنوبية وبمساندة قبائل أحور الذين أعلنوا رفضهم لأي تواجد لميليشيات أو قوات موالية لحزب الإصلاح.

وأكد قائد المقاومة الجنوبية واللواء الثامن صاعقة في أبين العميد صالح عيدروس الجفري أن القوات العسكرية والأمنية بكافة تشكيلاتها جاهزة لردع أي تحرك تقوده أية قوات عسكرية أو أمنية موالية للإخوان باتجاه مدينة زنجبار.

وأضاف العميد الجفري «نحن ملتزمون بقرار التحالف بعدم التصعيد، لكننا نمتلك حق الدفاع عن أنفسنا ومدينة زنجبار في حال قامت قوات الإخوان بأي هجوم، ونطمئن المواطنين في مدينتي زنجبار وجعار أن الوضع آمن وأن عليهم عدم الالتفات للحملات الكاذبة الإعلامية التي يقوم بها الإخوان لخلق حالة من القلق». 

عزيزي الزائر لقد قرأت خبر الحـزام الامني : ملتزمون باتفاق الريـاض وجاهزون لسحق اي تقدم باتجاه زنجبار في موقع صدى المواقع ولقد تم نشر الخبر من موقع عدن الحدث وتقع مَسْؤُوليَّة صحة الخبر من عدمه على عاتقهم ويمكنك مشاهدة مصدر الخبر الأصلي من الرابط التالي عدن الحدث