أخبار محلية / شبوة برس

عـاجـل : مغادرة "الميسري والجبواني" مدينة عتق ووصول قوة عسكرية كبيرة من مأرب للمدينة

 

علم محرر "شبوه برس" من مصدر سياسي شبواني عن مغادرة الوزيرين "أحمد الميسري" و "صالح الجبواني" لمدينة عتق صباح إلى جهة غير معروفة رجح المصدر أن تكون محافظة مأرب اليمنية .

 

المصدر أبلغ محرر "شبوه برس" عن إعتقاده بأن مغادرة الوزيرين المثيرين للجدل والفوضى جاءت بأمر من التحالف العربي .

 

من جهة أكد مصدر ميداني لمحرر "شبوه برس" عن وصول قوة عسكرية صباح اليوم من محافظة إمارة "مأرب الإسلامية" إلى مدينة عتق تتكون من أكثر من ثلاثين طقم عسكري مع عساكر الأطقم .

 

وأضاف المصدر لـ "شبوه برس" أن القوة تتسلح بسلاح حديث مكون من مدفعية مضادة للطيران عيار 23 ومدافع 106 ملم ,.

المصدر أبدى توقعه أن تتوجه هذا القوة إلى منطقة "عين بامعبد" على ساحل البحر العربي ملتقى طريق "عـدن ـ المكلا" لتتوجه منها إلى المنطقة التي ترشحها مافيا "الأحمر الإخونجية" لتفجير قتال جديد بعد التوقيع على "اتفاق الرياض" لمنع تنفيذه بعد عجزها عن ذلك تفاوض وسياسة .

 

 

عزيزي الزائر لقد قرأت خبر عـاجـل : مغادرة "الميسري والجبواني" مدينة عتق ووصول قوة عسكرية كبيرة من مأرب للمدينة في موقع صدى المواقع ولقد تم نشر الخبر من موقع شبوة برس وتقع مَسْؤُوليَّة صحة الخبر من عدمه على عاتقهم ويمكنك مشاهدة مصدر الخبر الأصلي من الرابط التالي شبوة برس