أخبار محلية / عدن تايم

إستياء كبير في اوساط الجنوبيين قبيل عرض فيلم عدني في برلين

عبر مقيمون جنوبيون في العاصمة الالمانية برلين عن استياءهم إغلاق مقاعد العرض أمامهم قبيل عرض فيلم 10 أيام قبل الزفة.

وحمل د. اسامة ناشر "منظمة وعي للتثقيف والتنمية وهي منظمه تنتمي لحزب يمني معروف وكبير والمفروض ان الجنوبيين كلهم في عداء معه"، مشيرا ان المنظمة تولت رعاية العرض يوم ٢٨ فبراير واستضافة عمر جمال  ابن عدن المعروف والممثلة سالي بصفتهم ممثلين الفلم الرسميين.

وقال د.ناشر في منشور على منصته بالفيسبوك : " مش هنا القصة  ، القصة انهم عملوا رابط ل ١٠٠ مقعد افتراضي. ، والمقاعد كلها محجوزة ولما اتصلت  استفسر كان الرد انه تم الحجز لهم ولأسرهم كاملة  قبل هذا التاريخ لا بل لدي  نصوص كتبت ورسائل تثبت انهم قد حجزوا كل المقاعد لهم ولاحبابهم قبل الإعلان عن الرابط اصلا "

ولفت د.اسامة ناشر :" المفروض ونقول المفروض ان الفلم ينتمي لأولاد عدن وفي فتره زمنيه لحقبه مابعد الحرب الذي قتل فيها اخوان وجيران لنا ويمثل كل الطبقات المطحونة كمان في عدن ، وابناء عدن والجنوب في المانيا كلهم لن يستطيعوا الحضور لسببين أولهم انهم في عداء مع هذا الحزب".
واعتبر حجز المقاعد بطريقة غير مقبولة وتم تهميش ابناء الجنوب فيها.

وختم د. ناشر منشوره : "طبعا أقول هذا الكلام ليس بغرض سياسي اطلاقا او اشهار سياسي مايهمنا حتى لو نسقوا مع اي حزب او شيطان كبير حتى لعرض الفلم في المانيا هذا شانهم، إنما مايحصل فعلا مهزلة كبيرة وقمة  الاستهتار ولايمكن أبداً السكوت عنه وسوف يتم اتخاذ اللازم لأجل وقف هذه المهزلة وأتمنى توضيح من القائمين على الفلم لانهم احبابنا واخواننا في نهايه المطاف وننتظر الرد".

 وعلمت عدن تايم ان السفارة اليمنية في برلين أوكلت عرض الفيلم لمؤسسة تابعة للإصلاح.

عزيزي الزائر لقد قرأت خبر إستياء كبير في اوساط الجنوبيين قبيل عرض فيلم عدني في برلين في موقع صدى المواقع ولقد تم نشر الخبر من موقع عدن تايم وتقع مَسْؤُوليَّة صحة الخبر من عدمه على عاتقهم ويمكنك مشاهدة مصدر الخبر الأصلي من الرابط التالي عدن تايم