أخبار محلية / عدن الحدث

إدانات عربية واسعة بعد تكرار اعتداء الحوثيين على المدنيين في السعودية

توالت الإدانات من دول ومنظمات عربية وإسلامية لمحاولات ميليشيا الحوثي استهداف المدنيين في السعودية، غداة إسقاط تحالف دعم الشرعية طائرتين مسيرتين مفخختين استهدفت إحداهما مطار أبها، في حين واصلت الميليشيا المدعومة من إيران محاولاتها بإطلاق زورق مفخخ دمرته قوات التحالف. وأدانت مصر قيام الميليشيا باستهداف مطار أبها الدولي، مؤكدة في بيان لوزارة خارجيتها على وقوفها «حكومة وشعباً، مع حكومة وشعب السعودية في مواجهة هذه الأعمال الإرهابية الآثمة، ودعمها لما تتخذه المملكة من إجراءات للحفاظ على أمنها واستقرارها». واستنكرت الإمارات محاولات الميليشيا استهداف مطار أبها الدولي، مشيرة إلى أن استمرار هذه الهجمات والتهديدات «يوضح طبيعة الخطر الذي يواجه المنطقة من الانقلاب الحوثي»، واعتبرته «دليلاً جديداً على سعي هذه الميليشيا إلى تقويض الأمن والاستقرار في المنطقة». وفي البحرين، أدانت وزارة الخارجية ومجلس الشورى محاولة الميليشيا استهداف مطار أبها الدولي. كما استنكرت أفغانستان محاولة الاعتداء الإرهابي على مطار أبها الدولي. ونددت الأمانة العامة لمنظمة التعاون الإسلامي باستهداف الحوثي للمسافرين والعاملين في مطار أبها الدولي بطائرة من دون طيار مفخخة. وأشاد الأمين العام للمنظمة، الدكتور يوسف بن أحمد العثيمين، بيقظة قوات التحالف لتمكنها من اعتراض الطائرات المفخخة والصواريخ الباليستية التي تطلقها ميليشيا الحوثي الإرهابية، معرباً في الوقت ذاته عن إدانته واستنكاره الشديدين للأعمال الإرهابية التي ترتكبها تلك الميليشيا ومن يقف وراءها ويمدها بالمال والسلاح. وأكدت «رابطة العالم الإسلامي» في بيان إدانة ما قامت به ميليشيا الحوثي الإرهابية من محاولة استهداف المطار. وقال أمينها العام رئيس هيئة علماء المسلمين، الشيخ الدكتور محمد بن عبد الكريم العيسى، إن «هذه المجازفات الإرهابية تعكس تأصل نزعة الشر الإجرامية لتلك الميليشيا الانقلابية، وأنها لا تفعل بهذا العبث اليائس سوى كشف مزيد من هويتها الإرهابية التي عانى منها الشعب اليمني ولا يزال في أمنه وحريته واستقراره». وأدان رئيس البرلمان العربي، الدكتور مشعل بن فهم السلمي، الهجوم، مؤكداً أن «استهداف الميليشيا الانقلابية مطار أبها الدولي الذي يمر من خلاله يومياً آلاف المسافرين المدنيين من مواطنين ومقيمين ومن جنسيات مختلفة، هو عمل إرهابي جبان يستهدف أرواح المدنيين الأبرياء الآمنين والأعيان المدنية المحميين بالقانون الدولي». ودعا إلى «تحرك دولي عاجل لمحاسبة ميليشيا الحوثي عن الأعمال الإرهابية التي تقوم بها، وفقاً للقانون الدولي والقانون الدولي الإنساني». وطالب رئيس البرلمان العربي، في بيان، المجتمع الدولي بـ«ضرورة التحرك لإيقاف الأعمال الإرهابية التي تقوم بها ميليشيا الحوثي ومحاسبة النظام الإيراني الراعي والداعم والممول لها»، مجدداً طلبه لمجلس الأمن الدولي «بوضع حد لهذه الاعتداءات الإرهابية الجبانة المتكررة التي تتنافى مع الأعراف والقوانين الدولية كافة». وأعرب عن «تضامن البرلمان العربي التام ووقوفه مع المملكة العربية السعودية ودعمها فيما تتخذه من إجراءات للدفاع عن أراضيها وحفظ أمنها وسلامة مواطنيها والمقيمين على أراضيها». وكانت محاولتان حوثيتان لاستهداف السعودية أحبطتا الأحد الماضي، فبعد ساعتين من البيان حول إعلان تدمير قوات التحالف طائرة من دون طيار مفخخة أطلقتها الميليشيا، مستهدفة بها مطار أبها الدولي، صدر بيان آخر قال فيه المتحدث الرسمي باسم قوات تحالف دعم الشرعية في اليمن، العقيد الركن تركي المالكي، إن قوات التحالف البحرية رصدت مساء الأحد، محاولة للميليشيا الحوثية الإرهابية للقيام بعمل عدائي وإرهابي جنوب البحر الأحمر باستخدام زورق مفخخ ومسيّر عن بعد، أطلقته الميليشيا الحوثية الإرهابية من محافظة الحديدة، مضيفاً أنه «تم تدمير الزورق المفخخ والذي يمثل تهديداً للأمن الإقليمي والدولي وطرق الملاحة البحرية والتجارة العالمية». وأشار العقيد المالكي إلى أن «الميليشيا الحوثية الإرهابية تتخذ من محافظة الحديدة مكاناً لإطلاق الصواريخ الباليستية والطائرات من دون طيار والزوارق المفخخة والمسيّرة عن بعد وكذلك نشر الألغام البحرية عشوائياً، في انتهاك واضح وصريح للقانون الدولي الإنساني، وكذلك انتهاك لنصوص اتفاق استوكهولم لوقف إطلاق النار بالحديدة».

عزيزي الزائر لقد قرأت خبر إدانات عربية واسعة بعد تكرار اعتداء الحوثيين على المدنيين في السعودية في موقع صدى المواقع ولقد تم نشر الخبر من موقع عدن الحدث وتقع مَسْؤُوليَّة صحة الخبر من عدمه على عاتقهم ويمكنك مشاهدة مصدر الخبر الأصلي من الرابط التالي عدن الحدث