أخبار محلية / الأمناء نت

جيش الجنوب.. ذراع قوية تمهد لاستعادة الدولة الجنوبية

جيش الجنوب.. ذراع قوية تمهد لاستعادة الدولة الجنوبية

الثلاثاء 01 سبتمبر 2020 - الساعة:22:03:10 (الأمناء نت / خاص :)

تأتي الذكرى 49 لتأسيس الجيش الجنوبي هذا العام وسط جملة من الخطوات الإيجابية نحو استعادة الدولة وذلك بعد أن تمكنت القوات المسلحة الجنوبية من صد عدوان الاحتلال الشمالي على الجنوب في شهر أغسطس من العام الماضي، إلى جانب نجاح المجلس الانتقالي الجنوبي بأن يحظى على اعتراف دولي باعتباره ممثلاً عن الجنوب وأفرز ذلك عن توقيع اتفاق الرياض.

تعد القوات المسلحة الجنوبية ذراعاً قوية تمهد لاستعادة الدولة، إذ نجحت في هزيمة المشروع الإيراني بالجنوب بعد أن طهرت المحافظات الجنوبية من الاحتلال الحوثي، كما أنها ألحقت هزائم متتالية بمليشيات الشرعية التي هدفت للسيطرة على مقدرات الجنوب وتعطيل مشروع استعادة الدولة الذي يقوده المجلس الانتقالي الجنوبي.

كما أن القوات المسلحة أضحت قوة عسكرية منظمة قادرة على حفظ موازين القوى بالجنوب لتكون دائماً في صالح أبناء المحافظات الجنوبية الذين يحلمون باستعادة دولتهم، كما أنها أثبتت للمجتمع الدولي أنها قوة قادرة على التعامل مع التنظيمات الإرهابية بعد أن هزمت تنظيم القاعدة وطهرت المحافظات الجنوبية من هذه التنظيمات، وبالتالي فإن هناك تعويل عليها للعب دور أكبر في إستراتيجيات مكافحة الإرهاب.

إلى جانب أن القوات المسلحة الجنوبية تعد حائط صد أمامي في مواجهة محاولات اختراق الأمن القومي العربي واستطاعت بفضل التنسيق بينها وبين التحالف العربي أن توقف المد الإيراني وتحافظ على تماسك المحافظات الجنوبية.
وكان مغردون جنوبيون ومهتمون بالشأن الجنوبي، قد استبقوا الذكرى 49 لعيد الجيش الجنوبي، التي توافق الأول من سبتمبر، بتدشين هاشتاج جيش الجنوب معك يا عيدروس، مشيدين بالروح المعنوية العالية لجنود القوات المسلحة الجنوبية.

وجهوا التحية إلى القوات المسلحة الجنوبية في الذكرى 49 لتأسيسه الجيش الجنوبي، ومناضلي القوات الجنوبية، معتبرين أن بطولاتهم صنعت تاريخًا مشرقًا ومشرفًا.

واستعرضوا تداعيات الاحتلال اليمني وقواه الإرهابية، وجرائمه في الجنوب على مدار عقود، في ظل استمرار خروقات وقف النار.

وشددوا على يقظة القوات المسلحة الجنوبية، وحسن تسليحها وكفائتها القتالية، واستعدادها الدائم، للدفاع عن الجنوب.

وأعربوا عن الثقة المطلقة بين الشعب الجنوبي والقوات المسلحة الجنوبية، مشيرين إلى وقائع تاريخية لنضال القوات المسلحة دفاعًا عن الجنوب، وصولًا إلى حرب 2015، لاستعادة السيادة وتحرير معظم أرض الجنوب من مليشيات الحوثي والإرهاب.

جددوا تفويضهم للرئيس عيدروس الزُبيدي رئيس المجلس الانتقالي الجنوبي، لقيادة الجنوب نحو التحرير والاستقلال واستعادة دولة الجنوب.

ومن جانبه تفاعل عضو الجمعية الوطنية الجنوبية، وضاح بن عطية، مع هاشتاج “جيش الجنوب معك عيدروس”، وكتب عبر تغريدة له على “تويتر”: “بفضل الله ثم بفضل قيادة الانتقالي صار لدينا قوات مسلحة جنوبية، تفوق جيش دولة الجنوب مرتين، ولأن جيش الجنوب كان قوة عربية ضاربة لم تهزم إلا بالتآمر وفي قادم الأيام سيتم تأهيل وتدريب القوات على أعلى المستويات لحماية الجنوب والمشروع العربي بإذن الله”.

كما أكد الإعلامي صلاح بن لغبر، أن شعب الجنوب خلف الرئيس عيدروس الزُبيدي لاستكمال تحرير الأرض الجنوبية، وكتب عبر تغريدة له على “تويتر”: “جيش الجنوب معك يا عيدروس وجميع أفراد الشعب الجنوبي بمختلف شرائحهم، وقرارهم من قرار الرئيس الزُبيدي، ومستعدون لخوض أي خيار يتبناه الرئيس الزُبيدي في سبيل استكمال تحرير الأرض الجنوبية من الاحتلال والإرهاب وبناء دولة الجنوب”.

عزيزي الزائر لقد قرأت خبر جيش الجنوب.. ذراع قوية تمهد لاستعادة الدولة الجنوبية في موقع صدى المواقع ولقد تم نشر الخبر من موقع الأمناء نت وتقع مَسْؤُوليَّة صحة الخبر من عدمه على عاتقهم ويمكنك مشاهدة مصدر الخبر الأصلي من الرابط التالي الأمناء نت