أخبار محلية / عدن لنج

مقال لـ حربي المقرعي الصبيحي: لم يبق من #عدن غير إسمها!

الجمعة 02 أكتوبر 2020 01:25 مساءً

1553615782.jpeg

عدن تكورت حول نفسها،لم تعد ترغب في ملامسة البشر،بعدأن تحولوافيهاإلى معاول هدمٍ ومناشير شرٌيتسابقون على قضم الفدادين منهاوالفراسخ،حتى ثغرههاالباسم لم يسلم من الأذى ردموه بالحجارة والحصي،وفوق صدرها المثقل بالألم يشيدون ناطحاتٍ من قش وألواح ودسر،لا تعانق بتسامقها السحاب بل بدنوها تغوص في أعماق التراب..ناطحات من أقبية وأكواخ ملتصقةٍ متداخلةٍ في بعضها،لافتحاتٍ فيها للتهوية،ولا أفقٍ ولابهوٍ لها ولارحاب ،فهل صار سكانها من  النمل والدبابير والأفاعي!!. 

 

يتغنون بحبها ويهيمون بعشقها ولاتسمع لهم فيهامعازف الكمنجة والرباب،بل يتردد في جنباتها صدى المطارق والمناشير وآلآت الخراب،ويتغزلون بسحرجمالها وينثرون فوق ضفائرها القمامة والقذارة والجيف .

 

ضرب الجشع فيها أطنابه فغدت عدن مدينةٌ من ورق،فإذا قبٌل جبينها عود من ثقاب أصبحت يباباًوكومةٌمن رمادٍمتفحٌمٍ يجثو على وجه التراب.

 

عدن بعد أن رحل عنها الكُبراء والفوارس،ترهٌل فوقها الزمن ودبٌت في أحشائهاالشحناء والفتن،فضاعت ملامحها/ معالمها  همسها/ رسمها/وكل شئ فيهاصار موحشاً،رحلت النوارس مكرهةً من شواطيها،ولم يعد يضوع الأريج من حدائقها ولا يشتم من حوافيها عبق البخور والعطور،كل مافيهاجميل اختفى مع الماضي حتى أُمسياتها صارت بلا أوتار ولاأشعار ولاأنوار ولاأقمار لله درها لم يبق من جمالها وسحرهاإلا اسمها عدن!!..

عزيزي الزائر لقد قرأت خبر مقال لـ حربي المقرعي الصبيحي: لم يبق من #عدن غير إسمها! في موقع صدى المواقع ولقد تم نشر الخبر من موقع عدن لنج وتقع مَسْؤُوليَّة صحة الخبر من عدمه على عاتقهم ويمكنك مشاهدة مصدر الخبر الأصلي من الرابط التالي عدن لنج