أخبار محلية / صحيفة المرصد

5 أعوام من مسيرة العطاء والمساندة الاماراتية لسقطرى

السبت - 03 أكتوبر 2020 - الساعة 04:09 ص بتوقيت اليمن ،،،

كتب/ سالم داهق عليأستعرض اللقاء الخاص الذي نظمتة لجنة التنمية المحلية يوم التلاثاء 29 سبتمبر 2020م برئاسة السلطان / علي بن عيسى آل عفرار جملة من الإنجازات التي حققتها دولة الامارات لسقطرى وأهلها خلال 5 أعوام مضت ، حضرها المهندس / رأفت التقلي رئيس المجلس الانتقالي وقائد اللواء ومدير عام الشرطه في المحافظة وعدد كبير من المقادمة والمشايخ والاعيان والشخصيات الاجتماعية والنساء ، حيث قدم المختصين والفنيين للحضور شروحاً عن اهم وابرز المجالات الخدمية والتنموية التي اسستها وحسنتها وطورتها ووسعتها دولة الامارات لصالح ابناء الجزيرة بالتوازي مع استمرار تقديم الإغاثة الانسانية ودعم الاسر الفقيرة كالايتام والارامل والعجزة وذوي الاحتيجات الخاصة .
فمن خلال العرض الشفاف تبين للجميع وبوضوح أكثر ان الامارات قد لامس دعمها السخي ومساندتها الاخوية الصادقة كل النواحي المرتبطة بحياة سكان الارخبيل عبر ذراعي الخير والعطاء الانساني مؤوسسة الشيخ خليفة للاعمال الانسانية والهلال الاحمر الاماراتي ، وبتوجيهات شيخوها الكرام حفظهم الله وجهود ممثليها ومندوبيها الجبارة وعلى راسهم السيد خلفان بن مبارك المزروعي (ابو مبارك ) نهضت الخدمات العامة والتنموية من جديد عدة مرات على اثر ظربات الاعاصير الطبيعية المدمرة والمنخفضات الجوية الماطرة التي توالت على سقطرى بين عام 015 2 و 2019م
وسببت اضراراً كبيرة في الممتلكات الخاصة والعامة ، فضلاً عن تبعات استمرار ازمة الحرب في الوطن وشحة امكانيات الدولة والحكومة وقلة دعمها للسلطة المحلية مالياً ان لم يكون معدوماً في اغلب الاحيان ..
ونحمد الله بأن الامارات الشقيقة كانت كعادتهاسباقة لدعم الارخبيل وانقاذ اهلة من وضع كارثي صعب كاد ان يحيق بهم لولاها بعد عناية الله ، فقدمت بسخاء مالم تقدمة اي دولة او منظمة اقليمية او دولية عندما نستخلص من العرض اهم الانجازات باختصار شديد كما يلي :
- تبنت تطوير قطاع الكهرباء ادارياً وفنياً وتقديم خدماتة للمواطن مجاناً . .
- تاسيسها مستشفى الشيخ خليفة وتزويدها بالكادر الطبي المتخصص والمعدات والاجهزة الحديثه والادويه ..والخدمة رسوم رمزية جداً .. وعلاج الحالات المستعصية بالخارج .
- تطوير الميناء وتحديثه وتطويرة وتحسين المطار وتسويرة واضأتة وتزوبدة بالاجهزة والمعدات المطلوبة وبمواصفات دولية .
- دعم قطاع المياة . وبناء خزانات وكرفانات وحفر آبار في المناطق البعيدة ودعم مشروع سقيا خلال موسم الجفاف سنوياً .
- بناء وحدات سكنية في مناطق متعددة في الارخبيل التي طالها اضرار الاعاصير . وبناء بيوت للاسر الفقيره .
- تقديم اعانات مالية مستمرة للاسر الفقيرة والايتام والارامل والعجزة وفق شروط محددة .. وذوي الاحتياجات الخاصة .
,- دعم القطاع التربوي ببناء عدد من المدارس وتوفير المعلمين ودفع مخصصات التعاقد لهم . وطباعة الكتاب المدرسي . وتوفير وسائل النقل لعدد من المدارس وتاثيثها . ودعم مدارس نمودجية .
- تاهيل اكثر من 120 طالب مابين جامعات الامارات وجمهورية مصر العربيه في تخصصات مختلفة .
- انشاء معهد للتدريب على الكومبيوتر و.تعليم اللغة الانجليزية .
- تشجيع الاندية ودعمها واقامة الدوريات والمسابقات بينها وتدريب الحكام وتبادل الخبرات . . واقامة مهرجانات التراث السقطري سنوياً والاعراس الجماعية . والاهتمام بالمبدعين .
- ,تشجيع قطاع المرأه ...
- دعم قطاع النفط والاتصالات والاسماك والزراعة ..
- دعم النظافة .. والقيام بحملات نظافة . .
- دعم امن المحافظة واقسامة المختلفة ..
- توزيع مواد الاغاثة الانسانية لجميع الاسر في الارخبيل وفق برنامج خاص .. والاهتمام بالمشايخ . .
- ترميم المساجد وتاتيثها . وترميم بعض المقرات والمباني الحكومية . . وهناك خطط مستقبلية طموحة قيد التنفيذ .
كل ذلك واكثر ساهم الى حد كبير في القضاء على البطالة وساعد في تخفيف المعاناة عن كثير من الناس في الارخبيل .
ان مايستدعي الوقوف معه هنا هو وجود بعض من هم في الحكومة الشرعية المركزية والمحلية والاقلام المأجورة اللذين يتغافلون عنوة عن ماقدمتة الامارات للوطن عامة ولسقطرى خاصة ويعمدون الى تشوية دورها الانساني وجهودها الجبارة وتضحيات ابطالها الميامين عبر وسائلهم الرخيصة بكيلهم دعايات كاذبة ونشر اشاعات مغرضة لاتوجد الا في تفكيرهم السئ العائد الى ثقافة احزابهم المتطرفة واجندات من يمولهم بغية التعطيل والتخريب والتدمير طالما كل ذلك لم ياتي عن طريق من يدينون لة بالولاء ولا يخدم مصالحهم الانانية الضيقة ولا مشاريعهم الاقصائية ولا توجهاتهم الضالة ..
نقول لهؤلاء دعو الارخبيل وأهلة ينعم بامنة واستقرارة وبدعم اشقائة في التحالف العربي ( المملكة والامارات )
وكفى ترويج وقائع واحداث مضللة ومزورة واستخدام مصطلحات الوطنية والسيادة فابناء الارخبيل احرص منكم بحماية ارضهم والحفاظ على سيادة وطنهم ويقدرون عالياً جهود الاشقاء والاصدقاء ولا ينسون مواقفهم الانسانية معهم مابقى الدهر وماجزاء الاحسان إلا الإحسان واللة المستعان ..
.

عزيزي الزائر لقد قرأت خبر 5 أعوام من مسيرة العطاء والمساندة الاماراتية لسقطرى في موقع صدى المواقع ولقد تم نشر الخبر من موقع صحيفة المرصد وتقع مَسْؤُوليَّة صحة الخبر من عدمه على عاتقهم ويمكنك مشاهدة مصدر الخبر الأصلي من الرابط التالي صحيفة المرصد