أخبار محلية / عدن تايم

استياء واسع لسقوط الصحفيين من اتفاق الاسراء في اليمن

انفراج نسبي في ملف الاسرى بين الحكومة الشرعية ومليشيا الحوثي في مباحثات استكهولم مؤخرا قضت بإطلاق سراح أكثر من ألف اسير خلال التوقيع رسمياً على تنفيذ الجزء الأول من عملية تبادل الأسرى في جنيف.

ورحبت الخارجية اليمنية بجهود المبعوث الأممي والصليب الأحمر في التوصل إلى اتفاق لإطلاق سراح الأسرى، كما طالب وزير الخارجية بتنفيذ الاتفاق المرحلي من تبادل الأسرى وتطبيق المرحلة التالية منه دون أي مماطلة

من جهة قال النقيب ياسر أبو صهيب الحدي مسؤول ملف الأسرى المفاوض عن المقاومة الجنوبية والساحل الغربي أنه تم التوقيع رسمياً والموافقة على التنفيذ لصفقة تبادل الأسرى بين الحكومة اليمنية ومليشيات الحوثي .
وأكد النقيب ياسر الحدي أن الاتفاق الذي يتضمن تبادل الاسرى بين الحكومة والحوثيين يقضي بالإفراج عن 1080 اسيرا ومحتجزا من كل الاطراف، بينهم 151 أسير يتبعون القوات المشتركة (المقاومة الجنوبية والساحل الغربي).
واشار إلى ان من المقرر عقد جولة مفاوضات قادمة خلال شهر أكتوبر بعد تنفيذ الجزء الأول من الاتفاق وتهدف الجولة القادمة لعقد صفقة جديدة ومن المتوقع أنها ستشمل وزير الدفاع اللواء ركن محمود الصبيحي وآخرين إلى جانبه من الأسرى المحسوبين على الجنوب والساحل الغربي.

ترحيب عربي ودولي

إلى ذلك أصدرت وزارة الخارجية المصرية بيانا قالت فيه أن مصر رحبت بالاتفاق الذي تم التوقيع عليه بين الحكومة اليمنية وجماعة الحوثي في جنيف لتبادل الأسرى، وذلك من خلال الإفراج الفوري عن 1081 من الأسرى المُحتجزين لدى الطرفين.

وتثمّن مصر الجهود المبذولة من قِبل مكتب المبعوث الخاص للأمين العام للأمم المتحدة إلى اليمن واللجنة الدولية للصليب الأحمر في هذا الصدد، وتدعو إلى التنفيذ الفوري للاتفاق وإطلاق سراح الأسرى دون تأخير، وصولاً للإفراج عن كافة الأسرى والمعتقلين بما يتسق مع بنود اتفاق ستوكهولم لعام 2018، ويُسهم في تعزيز إجراءات بناء الثقة وصولاً إلى تحقيق تسوية سياسية للأزمة اليمنية المُمتدة.

ترحيب امريكي

اما الولايات المتحدة الامريكية فقد قالت على لسان سفيرها في اليمن، كريستوفر هنزل، في تغريدة عبر تويتر، إنه يشيد بجهود الأمم المتحدة التي توصلت إلى اتفاق حول إطلاق سراح المعتقلين بين طرفي النزاع في اليمن.

ودعا إلى تنفيذ الاتفاق وتلبية النداء الذي أطلقه المبعوث الأممي واللجنة الدولية للصليب الأحمر.

وأوضح هنزل أن التزام الطرفين بتنفيذ الاتفاق سيكون بمثابة اتخاذ خطوة ملموسة نحو السلام لجميع اليمنيين.

ويشهد اليمن، أفقر دول شبه الجزيرة العربية، نزاعا داميا منذ دخول الحوثيين، المدعومين من إيران، إلى العاصمة صنعاء في 21 سبتمبر 2014.

وتوصلت الحكومة اليمنية المعترف بها دوليا، الأحد، إلى اتفاق مع الحوثيين لتبادل أسرى يبلغ عددهم 1081 أسيرا، وذلك برعاية الأمم المتحدة في سويسرا، وقد وصف بانه "الأهم في تاريخ النزاع".

استياء في الوسط الصحفي والحقوقي

وفي حين مثل اتفاق اطلاق سراح الاسرى والمعتقلين اختراقا ناجعا في جدار الازمة اليمنية يرى مراقبون وصحفيون ان استبعاد الصحفيين الاسرى والمعتقلين من قائمة العدد الموقع على اطلاق سراحهم يعد جزء من فشل الاتفاق وقصورا في تحقيق تطلعات اليمنيين.

اذ عبر عددا من الاعلاميين والناشطين انه "لم يكن أحدا يتوقع أن يقبل الوفد الحكومي باستثناء زملائنا الصحافيين من اتفاق تبادل الأسرى والمختطفين" وسط استغرابهم من قبول المبعوث الأممي والوسطاء الدوليين استمرار مأساة الصحفيين؟!
واشاروا إلى انه كيف يمكن اعتبار إطلاق مقاتلين أسرى انتصارًا يستحق الاحتفاء بينما تستمر معاناة المختطفين والمخفيين قسرا من صحافيين وناشطين سياسيين؟!!..

عزيزي الزائر لقد قرأت خبر استياء واسع لسقوط الصحفيين من اتفاق الاسراء في اليمن في موقع صدى المواقع ولقد تم نشر الخبر من موقع عدن تايم وتقع مَسْؤُوليَّة صحة الخبر من عدمه على عاتقهم ويمكنك مشاهدة مصدر الخبر الأصلي من الرابط التالي عدن تايم