أخبار محلية / عدن لنج

تربية يهر.. نجاحات رغم كل التحديات

واجهت ادارة التربية والتعليم بمديرية يهر محافظة لحج كغيرها من ادارات التربية بمديريات المحافظة صعوبات وتحديات عديدة وكان اهمها توقف التوظيف منذ عام 2011م.. فكان لزاماً على قيادتها التربوية ممثلة بالاستاذ محضار علوي عوص الحسيني مدير ادارة التربية والتعليم بالمديرية ومعه رؤساء الاقسام وماتبقى من الطاقم التعليمي بعد ان وصل اغلبهم لأحد الأجلين وكذلك التجاوب الكبير الذي ابداه المجتمع في التكاتف واستمرار العملية التعليمية واصبحت تربية يهر من المديريات التي يشار اليها في النجاحات التربوية والتعليمية.

 

يوجد بمديرية يهر 41 مدرسة منها 36 مدرسة للتعليم الأساسي ويدرس فيها 7000 تلميذ وتلميذة و1700 طالب وطالبة بالمرحلة الثانوية.

 

الاستاذ محضار علوي عوض الحسيني مدير ادارة التربية والتعليم بالمديرية افاد حول القوة الوظيفية ومايواجهه من عجز في المعلمين قائلاً .." منذ ان توقف التوظيف منذ عام2011م وصل 319 معلما ومعلمة مابين متقاعد ومتوفي وحالات مرضية مزمنة ولم يتبق لدينا سوى 307 معلم ومعلمة وهي بالفعل غير كافية لتغطية العملية التعليمية بمدارس المديرية "

 

وحول كيفية التغلب على العجز من المعلمين اوضح الاستاذ محضار.. بالقول.. " لجأنا الى المجتمع والذي بالفعل كان عند المسؤلية سنداً لنا وتم التعاقد مع 268 معلما ومعلمة علئ نفقة مجالس الآباء وتبرعات الأهالي وفاعلي الخير بينما نحن بحاجة الى 319 معلما ومعلمة.

 

وحول احتياج المديرية من مبان مدرسية قال الاستاذ محضار. " نحن بحاجة الى مبان جديدة لست مدارس وهي.. النصر مشأله.. عبدالرحمن بن عوف.. سعد بن ابي وقاص جبل المسلمي.. الجماء.. الشهيد عبدالقوي احمد.. ضول مشألة.. وايضاً نحن بحاجة لفصول اضافية لعشرين مدرسة واستكمال مباني مدرسة خوله للبنات بمعربان التي توقف العمل فيها من قبل الصندوق الاجتماعي للتنمية ومدرسة اسفل سرار معربان

 

واختتم الاستاذ محضار حديثه بتوجيه الشكر والتقدير الى قيادة مكتب التربية بالمحافظة ممثلاً بالدكتور محمد سعيد الزعوري مدير مكتب التربية والتعليم بالمحاقظة الذي يولي اهتماماً كبيراً بالتعليم وكذلك الشكر للسلطة المحلية بالمديرية وللمجتمع المحلي من مجالس آباء واولياء أمور وشيوخ واعيان وفاعلي الخير الذين يعملون معنا ليل نهار في سبيل استمرار التعليم ولم يتأخرو ابداً في تقديم المساعدات وبإشرافهم في التعاقد مع معلمين حتى يستمر تعليم ابنائهم.

 

كلمة لابد منها.. 

العملية التعليمية في المحافظة بمديرياتها بما فيها يهر تواجه صعوبات جمة خاصة مع توقف التوظيف وسبق ان ناشد، الدكتور محمد سعيد الزعوري مدير مكتب التربية بالمحافظة الحكومة والسلطة المحلية بالمحافظة والمجتمع المحلي الئ سرعة إنقاذ التعليم وفتح باب التوظيف مالم فإن هناك مدارس ربما تغلق ابوابها نتيجة لعدم وجود معلمين نظراً لتوقف التوظيف..

عزيزي الزائر لقد قرأت خبر تربية يهر.. نجاحات رغم كل التحديات في موقع صدى المواقع ولقد تم نشر الخبر من موقع عدن لنج وتقع مَسْؤُوليَّة صحة الخبر من عدمه على عاتقهم ويمكنك مشاهدة مصدر الخبر الأصلي من الرابط التالي عدن لنج