أخبار محلية / صحيفة المرصد

مستشفى الجمهورية والصليب الأحمر يبحثان إجراءات مواجهة جائحة كورونا

ناقش رئيس هيئة مستشفى الجمهورية النموذجي العام عدن الدكتور أحمد سالم الجرباء مع ممثلي اللجنة الدولية للصليب الأحمر، والقائمين على مركز العزل داخل حرم المستشفى، الإجراءات الاحترازية لمواجهة الموجة الثانية لجائحة كورونا.

حيث توقع الجرباء حدوث موجة ثانية لفيروس كورنا المستجد؛ نظرًا لانتشاره في بعض بلدان العالم، وعبّر عن قلقه الكبير، وضرورة وضع رؤية واضحة بالتعاون مع الشركاء لمجابهة هذه الجائحة، رغم أن الوضع الحالي ينعم بشبه استقرار، حتى الآن.

وأشار الجرباء إلى أن الوضع بحاجة ماسة إلى إدارة مركزية واحدة تدير كل المحاجر المعتمدة وتوحيد جهود الجهات التي تشرف عليها، كون تعدد الجهات يعيق العمل المنظم، ولا يساعد على وضع خطة سريعة لمواجهة الموجة الثانية من كوفيد 19 قبل انتشاره في عدن والمحافظات المجاورة.

وأضاف أن مستشفى الجمهورية يحتضن المركز الوحيد لمجابهة كورونا في عدن والمحافظات المجاورة، في الوقت الذي تعمل إدارة المستشفى كل ما بوسعها لتقديم المساعدة اللازمة والتصدي لكوفيد 19.

وأكد الجرباء أن المستشفى بشكل خاص والمحافظة بشكل عام تعاني من نقصٍ في الأطباء الأخصائيين بالعناية المركزة، الذين يعتبر تواجدهم على رأس الأولويات في مراكز العزل المعتمدة؛ لتقديم الرعاية الطبية المناسبة للمرضى المصايبن بكوفيد 19.

وأشاد الجرباء بتدخلات ودور اللجنة الدولية للصليب الأحمر، التي تعتبر من المنظمات العاملة بالميدان وتدعم مركز العزل الذي يسهم في تقديم خدمة مرضى جائحة كورونا المستجد في البلاد.

من جانبه قال مساعد منسق اللجنة الدولية للصليب الأحمر، ايتان بلن لين: إن اللجنة ستقدم كل ما بوسعها لمساندة مستشفى الجمهورية؛ للوقوف أمام جائحة كورونا.

وتمنى أن يكون هناك تنسيق مشترك مستمر بين مستشفى الجمهورية واللجنة الدولية للصليب الأحمر في تقديم المشورات والمساعدات الطبية للمرضى، وتحويل المصابين الذين هم بحاجة إلى العناية المركزة إلى مركز المستشفى.

من : عمرو قريش

عزيزي الزائر لقد قرأت خبر مستشفى الجمهورية والصليب الأحمر يبحثان إجراءات مواجهة جائحة كورونا في موقع صدى المواقع ولقد تم نشر الخبر من موقع صحيفة المرصد وتقع مَسْؤُوليَّة صحة الخبر من عدمه على عاتقهم ويمكنك مشاهدة مصدر الخبر الأصلي من الرابط التالي صحيفة المرصد