أخبار محلية / المندب نيوز

تقرير عن الجماعات الإرهابية المجندة في صفوف شرعية الإخوان في شقرة

أبين ( المندب نيوز ) خاص

الإرهابي علي احمد القمسه الذي لقي مصرعه يوم أمس الجمعة ، محل السكن أبين مودية ، ارتبط في تنظيم القاعدة بعد عودة الإرهابي الكبير جميل العنبري من العراق في التسعينات وبعد عودة جميل العنبري من العراق التحق الإرهابي علي احمد القمسه في صفوف الجماعات الإرهابية وتتلمذ على يد الإرهابي جميل العنبري ومحمد درامه المكنى أبو البشر (المفتي الشرعي) للجماعات الإرهابية في جزيرة العرب واحد المتهمين بتفجير المدمرة الأمريكية، “يو اس اس كول”، في سواحل عدن عام 2000.

وظل الإرهابي علي احمد القمسه يرافق القيادين في الجماعات الإرهابية وظل يخدم التنظيم في المجال العسكري لهم .

وفي مطلع 2011 عندما قام التنظيم بالسيطرة على أبين وقع الإرهابي علي احمد القمسه في الأسر في نقطة من نقاط اللجان الشعبية في مدينة شقره وهو وبرفقة عدد 7 من الإرهابيين وهم يستقلون سيارة باص حيث تم اللقاء القبض عليهم وتم تسليمهم من قبل اللجان الشعبية الى وزير الدفاع محمد ناصر احمد في ذلك الوقت، ومن ثم تم تسليم القيادي في تنظيم القاعدة الارهابي علي القسمه من قبل وزارة الدفاع الى جهاز الامن السياسي حتى مطلع العام 2015م حيث تم اطلاق سراحه في عام 2015 م ضمن مجاميع مسلحة ارهابية.

وبعد إطلاق سراحه عاد الإرهابي علي القسمة الى نشاطه ضمن صفوف الجماعات الإرهابية في حرب الحوثي عام 2015م ، وظل مستمر في نشاطه مع التنظيم حتى دخول الحزام الأمني ابين ، حيث هرب الإرهابي القسمة مع الجماعات الإرهابية وكان أحد المطلوبين للحزام الأمني .

وعقب أحداث أغسطس انتقل ضمن مجاميع مسلحة من تنظيم القاعدة الى اللواء الثالث حماية رئاسية برفقة هيثم الزامكي الذي قام بالتنسيق بين الجماعات الإرهابية وقوات ما يسمى (الشرعية) على ان يقاتلوا في صفوف شرعية حزب الاخوان ضد القوات الجنوبية مقابل دعمهم بالمال والسلاح ولا تزال العناصر الإرهابية يقاتلون في صفوف شرعية الإخوان في شقرة في عدة مواقع من جبهة سلى والطرية وهم ضمن قوام اللواء الثالث حماية رئاسية الذي استقطب العناصر الإرهابية.

فمنهم من لقي مصرعه، ومنهم من تم القبض عليه، ومنهم من لا يزال يقاتل ضد القوات الجنوبية في قوام اللواء الثالث حماية رئاسية:

هذا وكانت مليشيات الإخوان قد استدعت المئات من عناصرها المسلحة في تنظيم القاعدة وتنظيم داعش ممن كانوا يقاتلون الى جانب ميليشياتها في محافظتي البيضاء ومأرب حيث مهدت مليشيات الإصلاح القادمة من مأرب عبر شبوة الطريق للجماعات والعناصر الإرهابية، معظمهم قيادات ميدانية.

و نورد لكم بعض أبرز سماء الإرهابيين المنتضمين والمجندين في صفوف اللواء الثالث حماية رئاسية الذي يقوده القيادي في تنظيم القاعدة لؤي الزامكي، وهم:

قائمة بأسماء الإرهابيين المجندين في اللواء الثالث حماية رئاسية بقيادة لؤي الكازمي

1_مصطفى مهدي الكازمي (قائد كتيبة)
2_ عيدروس محمد العنبري (مرافق لؤي لقي مصرعه )
3_أديب السيد (مناصر للقاعدة)
4_الخضر الوليدي ابوسالم
5_احمد حسين لبتر الكازمي(مصاب)
6_امين الزربه (قيادي بموقع عكد)
7- قاسم المأربي( من مأرب) يعمل بعمليات اللواء الثالث
8- باصريع المارمي
9 – احمد علي عوض القسمة (لقي مصرعه)
01- احمد جازع الحطييي
11- حمدي الوليدي

وهذا، وسبق ان نشرنا عدة تقارير منفصلة تثبت من خلالها العلاقة الوطيدة بين قيادات بارزة فيما يسمى ب”جيش الشرعية” وتنظيمي القاعدة وداعش ، حيث أكدنا في تلك التقارير تلقي عناصر التنظيمات الإرهابية في البيضاء وأبين ومارب دعم مالي ولوجستي وسلاح من قيادة الجيش بتوجيهات من نائب الرئيس اليمني علي محسن الأحمر الذي ويصف بـ (بابا القاعدة) في اليمن .

النقرات 31

عزيزي الزائر لقد قرأت خبر تقرير عن الجماعات الإرهابية المجندة في صفوف شرعية الإخوان في شقرة في موقع صدى المواقع ولقد تم نشر الخبر من موقع المندب نيوز وتقع مَسْؤُوليَّة صحة الخبر من عدمه على عاتقهم ويمكنك مشاهدة مصدر الخبر الأصلي من الرابط التالي المندب نيوز