أخبار محلية / صحيفة المرصد

القات..ماهي فوائده واضراره؟وهل يعالج مرض السكر؟

نشر مستشفى التعافي تقرير طبي يتناول فوائد واضرار شجرة القات التي يتعاطاها الكثيرين

وقال التقرير ان فوائد القات قد تسمع عنها وما تسببه من مكاسب صحية عديدة تظهر على الحالة النفسية والجسدية لك، وبالتالي تقدم على تناوله كأحد الأعشاب الطبية المفيدة، ولكن قبل أن تمنحه الثقة الكاملة اعرف أولا أضرار القات وفوائده بالتفصيل وهل يعتبر أحد المخدرات التي تسبب الإدمان وتحتاج إلى برنامج متخصص في علاج الإدمان كما يشاع عنه أم لا؟

فوائد القات

نبات القات له الكثير من الفوائد للجسم، وهو مفيد سواء للصحة البدنية أو للصحة النفسية، فتجد فوائده فيما يلي:

1. التحفيز من الجهاز العصبي:

يعمل القات على تحفيز الجهاز العصبي، ويساعد على التعزيز من الإدراك والوعي، وهذا ما يؤدي بالضرورة على التخلص من مشكلات ضعف الجهاز العصبي، من تشنجات العضلات، الضيق في الصدر، والصعوبة في كل من البلع والتنفس.

2. توسيع الشعب الهوائية:

يساعد القات على توسيع الشعب الهوائية، ويتخلص من مشاكل الرئة، كما أنه له القدرة على علاج حالات الربو، وهو فعال في التخلص من التهابات الشعب الهوائية، بالإضافة إلى التخلص من السعال، والقضاء على مشكلات الضيق في التنفس، يعمل القات على الحماية من انسداد القصبات الهوائية، ويعالج من الآلام في الصدر.

3. التقليل من الوزن:

القات يساعد على التقليل من الشهية، وبالتالي فهو رائع في تقليل الوزن، والتخلص من الوزن الزائد، ويمكن استخدامه للحصول على البطن المسطحة.

4. تنظيم السكر في الدم:

القات يعمل على تنظيم معدلات السكر في الدم، والحفاظ على توازن نسبة السكر، وهو ما يعمل على الوقاية من الأمراض القلبية، أمراض الكلى، والخلل في أجزاء الجسم المختلفة من المخ والأوعية الدموية، وغيرها.

5. علاج الاضطرابات النفسية:

يعمل القات عند بداية التعاطي على التخلص من الاضطرابات النفسية، ولهذا فهو يساعد على القضاء على الاكتئاب والقلق والتوتر.

يقوم القات بتحسين الحالة المزاجية، فإن تناوله يعمل على منح الفرد الشعور بالسعادة والنشوة.

يمنح الجسم المزيد من الطاقة والحيوية والنشاط.

6. التعزيز من فرصة الحمل:

القات يعمل على زيادة الفرصة للحمل بالنسبة للنساء عند تناوله بشكلمعتدل، أما مع الإفراط فيه يؤثر بصورة سلبية على النساء الحوامل، فهو يعمل على إضعاف المشيمة، وبالتالي سوء تغذية الجنين، بالإضافة إلى أنه يؤثر سلبياً على الجهاز العصبي المركزي للجنين.

7. تقوية الشعر:

إضافة إلى ما سبق فإن نبات القات يساعد على تقوية الشعر من الجذور وحتى الأطراف، فهو يعمل على التعزيز من بصيلات الشعر، ويحمي من تساقط الشعر، كما أنه يعمل على علاج الشعر التالف.

أضرار القات:

القات له الكثير من الأضرار النفسية التي تؤثر على الفرد المتعاطي لنبات القات سواء بالمضغ أو بتناوله مثل الشاي، فهو يُعتبر من أنواع المواد المخدرة التي تعمل على التحسين من الحالة المزاجية وقت تناوله.

كما أن القات له الكثير من الأضرار الجانبية، التي تؤثر سلبياً على الجسم، ومن أهمها أنه يؤدي إلى التغيير في المزاج، والإصابة بالهلاوس والتخيلات سواء البصرية أو السمعية.

1. الإصابة بالقلق والتوتر:

يؤدي إدمان القات إلى الإصابة بالقلق والتوتر، وذلك بسبب التغيير الحادث في كيمياء المخ، ومجملاً فإنه عندما يعاني الشخص من أعراض القلق والتوتر لفترات طويلة، فإن ذلك يكون له عواقب غير مفضلة على الإطلاق، مثل المشاكل التالية:

كثير من الآلام في مناطق مختلفة من الجسم.

الدخول في حالة اكتئاب.

الشعور برفض الحياة وعدم الرغبة في الاستمرار.

عدم اكتمال العلاقة الحميمية مع الزوجة، وحدوث اضطرابات عامة في العملية الجنسية.

استمرار الشعور بالقلق، وعدم القدرة على التفكير قد يكون سبب في الإقدام على المخدرات.

حدوث مشاكل في الجهاز الهضمي، وما يتبعه من متاعب وآلام.

وجود أفكار يائسة بالتخلص من الحياة كاملًا.

2. زيادة معدلات ضربات القلب:

تناول القات قد يؤدي بالضرورة إلى زيادة نسبة الكوليسترول في الدم، وهو ما يعمل على الإصابة بالتصلب في الشرايين، وزيادة معدلات ضربات القلب، وقد تتفاقم المشكلة إلى حد الإصابة بالسكتات القلبية.

3. الاضطرابات النفسية:

يعكس القات العديد من الآثار الضارة على الحالة النفسية والسلوكية للمتعاطي فتشمل:

الاكتئاب.

الإفراط في النشاط والحركة.

العنف والعدوانية.

الإفراط في الحديث والكلام بشكل مبالغ فيه.

4. ارتفاع ضغط الدم:

يسبب القات ارتفاع ضغط الدم، مما يعرض المتعاطي لصداع دائم وخطر حدوث النزيف في المخ.

5. قرح الفم:

قد يسبب القات الإصابة بالتقرحات في الفم وحدوث مشاكل في اللثة قد تصل للنزف المستمر.

نأتي للجزء المهم…

هل القات مخدر؟ وهل يسبب الإدمان؟

يعد القات أحد أنواع المواد المخدرة التي تسبب الإدمان عند تعاطيها بكميات كبيرة، حيث يؤدي إلى اعتماد المراكز العصبية في المخ على تأثيره وبالتالي يعجز المتعاطي عن التوقف عن تناوله وإلا يواجه أعراض انسحاب مزعجة، ولكن عند المقارنة بينه وبين أنواع المخدرات الأخرى نجده ذات قدرة إدمانية أقل ولا يسبب الاعتماد الجسدي بنفس السرعة التي تسببها المخدرات الأخرى، الأمر الذي دفع ببعض الدول للسماح بتداوله بين الناس، واعتبرته أحد المواد المشروع تناولها، على الجانب الآخر هناك دول قامت بإدراجه ضمن المواد الممنوع تداولها بين الناس ووقعت عقوبات قانونية عند الاتجار فيها.

ما يسأله الناس…

أسئلة شائعة عن فوائد القات:

القات نبات قد يؤدي إلى الإدمان، وله الكثير من الأضرار، بالإضافة إلى فوائد مختلفة أيضاً، من خلال ما يلي نلقي الضوء على أبرز الأسئلة التي تدور بعقلك حول فوائد القات.

هل القات يعالج مرض السكري؟

بالطبع لا، فإن نبات القات يعمل فقط على تنظيم معدلات السكر في الدم، ولكن مرض السكري يحتاج إلى التدخل الطبي اللازم بعيداً عن نبات القات.

هل القات مفيد للرجال؟

القات يساعد على التحسين من القدرة الجنسية للرجال، وله القدرة على زيادة نسبة الخصوبة، وبالتالي زيادة فرصة الحمل بالنسبة للنساء والإنجاب.

هل يعالج القات تقلصات البطن ؟

لا يعالج القات تشنجات البطن العكس فإن القات يؤدي إلى إصابة من يتناوله بالإمساك، وبالتالي الشعور بالتقلصات وأوجاع البطن.

عزيزي الزائر لقد قرأت خبر القات..ماهي فوائده واضراره؟وهل يعالج مرض السكر؟ في موقع صدى المواقع ولقد تم نشر الخبر من موقع صحيفة المرصد وتقع مَسْؤُوليَّة صحة الخبر من عدمه على عاتقهم ويمكنك مشاهدة مصدر الخبر الأصلي من الرابط التالي صحيفة المرصد