الارشيف / أخبار محلية / شبكة نخبة حضرموت

التقدير الجنوبي في مواجهة حملات التحريض الاخوانية ضد #الامـارات

  • 1/2
  • 2/2

(نخبة حضرموت) 24

عرض موقع 24 الاخباري أبرز الحملات التضليلية التي شنتها الأذرع الإرهابية الإلكترونية ضد الإمارات، عبر حسابات التواصل الاجتماعي، خاصةً تويتر، رغم جهودها العظيمة في تحرير معظم المحافظات التي عانت من بطش وإرهاب الحوثيين والإخوان والتنظيمات الإرهابية الأخرى.

وفي العام الماضي مثلاً، وتحديداً في مارس(آذار) وأبريل (نيسان)، عمدت العناصر الإرهابية والمغرضة على تفعيل هاشتاقات مناوئة للإمارات في عدد من المناطق، للتحريض عليها وعلى قواتها المسلحة، وفعلت الحسابات الوهمية التابعة للميليشيات الحوثية الإيرانية والإخوانية القطرية العديد من الهاشتاقات منذ تلك الفترة إلى اليوم، ونذكر منها #الإمارات_تحاصر_عدن_وشعبها، #الامارات_تدمر_اليمن، #الإمارات_دولة_احتلال_لا_تحرير،#سقطرى_تطالب_برحيل_الإمارات، #الإمارات_تقتل_أبناء_وأئمة_عدن، #الإمارات_تحتل_سقطرى.. وغيرها الكثير الذي يستمر في النشاط والتعبئة لأهداف مكشوفة، مثل#الإمارات_تدعم_الإرهاب_باليمن وغيره.

***

جهود إماراتية

وتكشف هذه المحاولات، إحباط وفشل جهات يمنية في طليعتها التيارات الإخوانية، ممثلة في حزب الإصلاح، والجماعات الحوثية، التي حاولت يائسة إلى التأثير على فعالية وأداء القوات المسلحة الإماراتية منذ إطلاق تحالف دعم الشرعية بطلب من الرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي، ونجاحها في وقت قياسي بالتعاون مع قوات التحالف العربي الأخرى بقيادة السعودية في تحرير عدن، ومدن يمنية كثيرة أخرى، من قبضة الحوثيين، ومن مخالب الإرهابيين.

وفي الوقت الذي حاولت فيه الجهات، التشويه والانتقاص، هب الجنوبيون الشرفاء، دفاعاً عن الإمارات ودورها، وتقديراً لجهودها وتضحياتها، ومبادراتها المختلفة لإعادة الأمن والاستقرار إلى العديد من المحافظات اليمنية، بدايةً من عدن التي تؤمنها قوات الحزام الأمني المدعومة إماراتياً، وصولاً إلى تحرير كامل المحافظات الجنوبية يداً بيد إلى جانب المقاومة الشعبية والجيش .

تقدير جنوبي

ولأنه لايفل الحديد إلا الحديد، نشط جنوبيون كثر، على مواقع التواصل الاجتماعي للرد على الافتراءات وكشف المؤامرات، عبر عشرات الهاشتاقات التي عكست وفاء وشهامة الجنوبيين، وحرصهم على إفشال مخططات الحوثيين وحلفائهم الإخوان، والتنظيمات المتفرعة عن الجماعة الأمن، من القاعدة إلى داعش، مروراً بالتشكيلات المسلحة المتطرفة الأخرى.

ومن أبرز الهاشتاقات التي أطلقها على امتداد الفترة الماضية، رواد مواقع التواصل الاجتماعي في اليمن #جنوبيون_الإمارات_منا_وفينا، #الإصلاح_حزب_الغدر، #سقطرى_ترفض_الإخوان، #الإمارات_سند_سقطرى، #الإمارات_سند_اليمن، #بقاء_الإمارات_مطلب_شعبي، #نرفض_خروج_الإمارات، #الإمارات_خط_أحمر، وغيرها الكثير.

وظهر ذلك جلياً في مقابلات من قلب التظاهرات، نقلها مراسل 24 من الجنوب، كشفت مجدداً مشاعر المحبة والولاء للإمارات التي تعتمل في نفوس الجنوبيين و اليمنيين عموما، وتمسكهم بها للدفاع عنهم ومساعدتهم على دحر الإرهاب، والميليشيات الحوثية.

وفي شهادة عفوية، قال عدني بسيط: “نريد بقاء الإمارات، ونقول لحزب الإصلاح فلتخرج أنت، هناك مندسون بيننها يطالبون بخروج القوات الإماراتية، أما الشعب الجنوبي فلن ينسى فضل دولة الإمارات، لولها لكنا الآن في مهب الريح”.

تنديد بالإصلاح

ومن أبلغ الشهادات التي نقلها مراسل 24، حديث طفلة يمنية عما تكنه من مشاعر حب وامتنان للإمارات اخترلتها بالقول: “أحبك يا إمارات الخير، ونريدك أن تبقي في بلادنا”، منشدةً أغنيةً ضمنتها كل براءة أطفال العالم، التي ترفض الخضوع لإرهاب ميليشيات الحوثي.

وندد متظاهرون آخرون بحزب الإصلاح الإخواني وبمناوراته المكشوفة، وأكدوا أنها كشفت غدر ودناءة الإصلاح، وجردته من القيم والأخلاق العربية الأصيلة.

ورفع المتظاهرون عبارات الشكر والتقدير للإمارات حكومةً وشعباً، مشددين على أن بذلته الإمارات من أجلهم، من دم ومال ودعم، “دين دائم في رقاب أحرار وحرائر الجنوب “.

عزيزي الزائر لقد قرأت خبر التقدير الجنوبي في مواجهة حملات التحريض الاخوانية ضد #الامـارات في موقع صدى المواقع ولقد تم نشر الخبر من موقع شبكة نخبة حضرموت وتقع مَسْؤُوليَّة صحة الخبر من عدمه على عاتقهم ويمكنك مشاهدة مصدر الخبر الأصلي من الرابط التالي شبكة نخبة حضرموت