أخبار محلية / عدن الحدث

حفل خطابي وتابيني بأربعينيات فقيد الوطن السلطان/ احمد بن عبدالله الفضلي بمحافظة أبين

أقيم صباح اليوم بعاصمة محافظة أبين الحفل التأبيني بأربعينيات المناضل الوطني الجسور   السلطان احمد بن عبدااله الفضلي آخر سلاطين آل الفضليي وبحضور  محافظ محافظة ابين  ووكلاء المحافظة وقيادة السلطة المحلية ونجل الفقيد الامير / علي بن أحمد الفضلي والشخصيات الاجتماعية والسياسية والثقافية والقيادات العسكرية  وجمهور غفير من محبي واقرباء الفقيد / السلطان / أحمد الفضلي رحمة الله عليه   وفي الحفل الذي بدء بأي من القرآن الكريم ،وقف الحاضرون لحظة حداد لقراءة الفاتحة على روح فقيد الوطن السلطان / أحمد الفضلي الذي كان واحدا من الثائرين ضد الاحتلال البريطاني  ،رافضا كل الاغراءات  والمناصب في ظل دولة الاحتلال .

وبهذه المناسبة القى  محافظ محافظة ابين  اللواء الركن ابو بكر حسين سالم كلمة السلطة المحلية اشار فيها الى دور السلطان احمد الفضلي   في مقارعة  سلطة الاحتلال  ،ورفضه لكل المساومات للتنازل عنز الإرادة الوطنية في الحرية والاستقلال.وهو ماكان سببا لمغادرته لارض الوطن  متجها الى مصر الحاضنة لك أحرار الاقطار العربية إبان عهد الزعيم جمال عبدالناصر والذي وصف الفقيد بالسلطان الثائر    وذهابه الى مصر  ورفضة لسياسة الاحتلال  .مشيرا الى ما تميز به الفقيد من  مواقف وطنية كبيرة تعز بها محافظة  ابين والوطن بشكل عام .

كما القى نجل الفقيد الامير  علي بن احمد الفضلي   كلمة عن اسرة الفقيد ،استعرض فيها مناقب الفقيد السلطان / أحمد الفضلي طيلة مسيرة حياته داخل الوطن وخارجه والتي إمتدت أكثر من تسعة عقود حتى وافاه الأجل ،موصيا بدفنه في مسقط رأسه بمنطقة شقرة محافظة أبين ،واضاف قائلا :نقف اليوم في حفل تابين رحيل والدنا طيب الذكر المغفورله باذن الله امام قامة وطنية سامقة ترك لنا إرثا وطنيا خالدا تجسد في حبه وولائه لله ثم للوطن رغم انقضاء معظم سنوات عمره خارج الوطن ،إلا انه كان مهوسا ومغرما بحبه وعشقه لوطنه الام.  ،مشيرا ألى ان السلطان احمد حمل هم  الوطن بعد ان انهى دراسته وعين في عدد من المراكز القيادية في السلطنة الفضلية وصولا الى تنصيبه سلطانا عليها وظل ثابتا على مبادئه وعندما شعر بان قراراته غير مستقله تتدخل فيها اطراف لاتتوافق مع  مبادئه قدم استقالته  رافضا ان يكون لغير الحق والعدل نصيرا. وواختتم نجل الفقيد كلمته  بالقول : ان والده   تفرغ للعمل السياسي ومقاومة الهيمنة البريطانية على القرار السيادي على اتحاد الجنوب العربي والمحميات الشرقية وقدم استقالته من رئاسة حكومة الاتحاد وكان احد مؤسسي جبهة التحرير.

 كما القيت عدد من الكلمات من قبل رئيس المجلس الانتقالي  احمد محمد الشقي والشيخ حيدره دحة عن آل الفضلي وكلمة  منظمات المجتمع المدني القاها الدكتور فضل ناصر مكوع ،استعرضت جميعها مناقب وسمات و مآثر الفقيد  ودوره الوطني في مختلف المراحل التي مر بها الوطن .

ودعت الكلمات الى التوحد في هذه المرحلة ، والى نشر المحبة و السلام والتلاحم والتراحم ونبذ العنف في محافظة ابين والوطن   بكل صوره واشكاله .

تخلل حفل التابين فيلم وثائقي   عن تنصيب السلطان احمد وكلمة الزعيم الخالد جمال عبد الناصر وهو يشيد بالفقيد  وترك السلطنة والوقوف ضد بريطانيا العظمى.

كما تم توزيع كتاب عن حياة المناضل السلطان احمد الفضلي وسيرته الذاتية ونبذات مختصرة من إشادة وبرقيات التعازي بوفاته .وماقاله الاخرون بحق الفقيد عليه رحمة الله . 

رحم الله فقيد الوطن المناضل الوطني الكبير / السلطان / أحمد الفضلي واسكنه فسيح الجنان .

وإنا لله وإنا اليه راجعون

عزيزي الزائر لقد قرأت خبر حفل خطابي وتابيني بأربعينيات فقيد الوطن السلطان/ احمد بن عبدالله الفضلي بمحافظة أبين في موقع صدى المواقع ولقد تم نشر الخبر من موقع عدن الحدث وتقع مَسْؤُوليَّة صحة الخبر من عدمه على عاتقهم ويمكنك مشاهدة مصدر الخبر الأصلي من الرابط التالي عدن الحدث