أخبار محلية / الأمناء نت

الصحفي منصور بلعيدي:هل ضاق به الاصلاح ام هو ضاق بالاصلاح

الصحفي منصور بلعيدي:هل ضاق به الاصلاح ام هو ضاق بالاصلاح

السبت 04 سبتمبر 2021 - الساعة:22:20:02 (الامناء نت/محفوظ كرامة)

بين الذم والاطراء يقف الصحفي منصور بلعيدي في الواجهة هذه الايام مع الكثير من قيادات حزبه باستثناء الدكتور *سعيد الحرباجي* الذي لايخفي اعجابه بجهد الرجل في مجال الصحافة والاعلام. 

نعم لكل صحفي محبين ومبغضين مثله مثل اي من مشاهير الدنيا..

 والصحفيون مشهورون ابتداء وتلك الشهرة هي المغنم الذي يحصلون عليه عادةً ...ولكنهم يعيشون على الكفاف  ويسبحون في بحر من المتاعب.. 

مايميز صاحبنا موضع الحديث انه لم يسلم من استهداف قيادات في حزبه بالنقد القاسي في جلساتهم الخاصة كما قال لي بسبب كتاباته الصحفية الجريئة التي لا يسلم منها احداً من المكونات السياسية بما فيها الاصلاح ذاته والمسئولين بمافيهم الرئيس هادي.

فالبلعيدي لاتعجبه المجاملات ولا حصانة عنده للمخطئين وان كانوا من اقرب المقربين اليه فقد استهدف مدير المياه السابق في المحافظة حين قطع الاخير المياه على منطقة الكود بسبب رفض مجموعة قليلة منهم تسديد الفواتير ووصل الامر بينهما الى خلاف شديد . 

هذا نموذج والثاني استهدافه لجمعية الاصلاح بالنقد اللاذع لاقدامها علئ ترميم وبناء بيوت ومتاجر *الموسرين* في زنجبار بعد حرب القاعدة عام 2012م وحرمان الفقراء من ذلك العطاء ..

اما انتقاداته الشديدة ففي الغالب تتجه صوب الامارات لتشكيلها مليشيات خارج النظام والقانون ضداً على الشرعية.. والى الانتقالي لنقد تصرفات قادته لمايمارسونه في عدن من سلوكيات مليشاوية دمرت عدن وحولتها الى قرية كما يقول. 

والغريب في الامر ان الرجل مدافع شرس عن الاصلاح لكن لم يشفع له دفاعه ذاك من هجوم بعض قيادات الاصلاح في المحافظة عليه ووصمه بـ (المقرح) اي المجنون.!!

ولا ادري هل جاء ذلك الاتهام لرفضهم اطروحاته الصحفية لانها تسبب لهم حرجاً ... ام حسداً من عند انفسهم.

فلايعقل ان يلام من يدافع عن حزبه بتفرد مالم تكن وراء الاكمة ما  ورائها.!!

ويبدو ان استقالة البلعيدي من رئاسة الدائرة الاعلامية للاصلاح وانكفائه هده الايام عن التواصل مع الاصلاح ما هو الا نتيجة لما يعتمل بينه وبينهم في اللقاءات المغلقة كما يبدو لي. 

فهل اصبح الاصلاح اناء فاض بالبلعيدي ام ان البلعيدي فاض بالاصلاح..؟! 

 الايام كفيلة بكشف المستور.

عزيزي الزائر لقد قرأت خبر الصحفي منصور بلعيدي:هل ضاق به الاصلاح ام هو ضاق بالاصلاح في موقع صدى المواقع ولقد تم نشر الخبر من موقع الأمناء نت وتقع مَسْؤُوليَّة صحة الخبر من عدمه على عاتقهم ويمكنك مشاهدة مصدر الخبر الأصلي من الرابط التالي الأمناء نت