أخبار محلية / الواقع الجديد

قمة المناخ.. تحذيرات بغرق مدن عدة بينها عربية

“الواقع الجديد” الأثنين 1 نوفمبر 2021م/ متابعات

أطلق قادة عالميون، الاثنين، تحذيرات شديدة اللهجة في افتتاح قمة المناخ في مدينة غلاسكو الاسكتلندية، مؤكدين أن القمة تشكل الفرصة الأخيرة لإنقاذ العالم من هذه الظاهرة المدمرة التي ستغرق مدنا بأكملها.

ويجتمع ممثلو 200 دولة في مدينة غلاسكو الأستكنلدية على مدار أسبوعين لخوض مفاوضات بشأن خفض الانبعاثات التي تؤدي في نهاية المطاف إلى التغير المناخي، الظاهرة التي جعلت الكوارث الطبيعية أكثر خطورة في السنوات الأخيرة.

وقال رئيس الوزراء البريطاني، بوريس جونسون، الذي يستضيف قمة “كوب 26” إن ساعة نهاية العالم تدق، فالمحركات والمضخات التي نضخ من خلالها الكربون في الهواء تتسب في أضرار كبيرة للكوكب وزيادة درجات الحرارة في الأرض بسرعة كبيرة.

وأضاف: “استمعنا إلى العلماء وعلينا ألا نتجاهلهم. مع ارتفاع درجة الحرارة أكثر من درجتين مئويتين نخاطر بالإنتاج الغذائي والجراد سيجتاحنا، وإذا ارتفعت درجة الحرارة بأكثر من 3 درجات مئوية فقد تتزيد أعداد الأعاصير والفيضانات والجفاف وموجات الحر”.

وتابع: “إذا ارتفعت درجات الحرارة بأكثر من 4 درجات مئوية قد تغيب مدن بأكملها مثل الإسكندرية وشنغهاي وميامي وغيرها من المدن التي ستضيع تحت أمواج البحر”.

وقال رئيس الوزراء البريطاني: “كلما فشلنا في أخذ التدابير المناسبة ساء الوضع وكان علينا دفع الثمن باهظا.. إن الإنسانية استهلكت وقتها وحان الوقت للتصدي للتغير المناخي”.

وأضاف: “لقد اقتربنا من نهاية العالم كما نعرفه وعلينا التصرف بسرعة”، مشيرا إلى أن الدول الصناعية كانت غير مدركة للمشكلة وعلينا واجب التغيير.

وأشارت إلى اتفاقية باريس الذي لم يتم الالتزام بتحقيق البنود التي نصت عليها، مشددا على أهمية تقليل الاعتماد على الفحم نظرا لخطورته في الاحتباس الحراري والتغير المناخي.

، قال الأمين العام للأمم المتحدة، أنطونيو غوتيريش إن السنوات الست التي أعقبت اتفاقية باريس للمناخ هي التي شهدت أعلى درجات الحرارة في التاريخ.

وأضاف غوتيريش في قمة “كوب 26” أن الاعتماد على الوقود الأحفوري يدفع البشرية للهاوية.

وتابع: “حان الوقت لكي ننهي الاعتماد على الكربون والاعتماد على الطبيعة لإخفاء نفاياتنا. كوكبنا يتغير من المحيطات إلى الجبال إلى الظواهر الطبيعية المتطرفة.

وقال الأمين العام للأمم المتحدة إنه في أفضل السيناريوهات فإن درجة الحرار سترتفع بأكثر من درجتين مئويتين نحن نواجه كارثة مناخية لا مهرب منها.

ودعا إلى الاستثمار في الاقتصاد الذي يؤدي إلى صفر الانبعاثات، مشيرا إلى أن مقترحات الدول بشأن الحياد الكربوني مهمة للغاية.

وقال إن الفشل في مواجهة التغير المناخي سيشكل حكما بالموت على سكان الأرض.

عزيزي الزائر لقد قرأت خبر قمة المناخ.. تحذيرات بغرق مدن عدة بينها عربية في موقع صدى المواقع ولقد تم نشر الخبر من موقع الواقع الجديد وتقع مَسْؤُوليَّة صحة الخبر من عدمه على عاتقهم ويمكنك مشاهدة مصدر الخبر الأصلي من الرابط التالي الواقع الجديد