أخبار محلية / عدن لنج

تحركات عسكرية وشعبية.. الانتقالي يرتب أوراق مقاومة احتلال #شبوة

قاد المجلس الانتقالي الجنوبي تحركات سياسية وميدانية وشعبية لترتيب أوراق مقاومة احتلال الشرعية الإخوانية والمليشيات الحوثية الإرهابية في محافظة شبوة، وذلك بعد أن عقد رئيس الهيئة التنفيذية للمجلس الانتقالي الجنوبي بالمحافظة العميد علي الجبواني جملة من اللقاءات مع مكونات عسكرية وشعبية عديدة خلال الساعات الماضية، وهو ما برهن على أن هناك حراك جنوبي يقوده الانتقالي للتخلص من إرهاب قوى الشمال المحتلة.

 

يحظى الجبواني بشعبية واسعة في المحافظة وحظي باستقبال واسع من جانب المواطنين في أعقاب عودته من العاصمة عدن، الأربعاء، الأمر الذي أكد على أن أبناء المحافظة يعولون على أدوار المجلس الانتقالي الجنوبي لترتيب الأوراق السياسية والعسكرية والشعبية في مواجهة عمليات تسليم وتسلم الجبهات التي استمرت بين الشرعية والمليشيات الحوثية طيلة الأسابيع الماضية.

 

هناك ثقة لدى أبناء الجنوب على أن الانتقالي لديه من القدرات التي تجعله قادرا على مواجهة احتلال الشمال، وبدا أن هناك تحفز شعبي لأي تحركات مباغتة وأضحت حالة التأهب مسيطرة على قطاعات عديدة بالمحافظة لديها الرغبة في التخلص من إرهاب الشمال، وهو يعد عاملا إيجابيًا لجهود الانتقالي الذي يحاصر إرهاب الشرعية والحوثي على مستويات سياسية ودبلوماسية وعسكرية عديدة.

 

يرتكن الانتقالي على النجاحات السابقة التي حققها في شبوة بعد أن حررها من المليشيات الحوثية والتنظيمات الإرهابية، ولدى أبناء المحافظة رغبة حثيثة في تكرار الانتصارات الجنوبية في تلك الأثناء، تحديدا وأن المدعو محمد بن عديو محافظ شبوة يواجه غضبًا متصاعدا بفعل انكشاف خيانته للمحافظة، في حين أن توجهات الشرعية نحو تمهيد الطريق أمام سيطرة المليشيات الحوثية على المحافظة تقابل بغضب عدد من القيادات العسكريين التابعين لها.

 

وكثف رئيس الهيئة التنفيذية للمجلس الانتقالي في شبوة لقاءاته مع المكونات الشعبية التي لديها القدرة على دحر إرهاب الشمال وهدف إلى لم شمل المحافظة ووضع خطوط عريضة للتحركات المستقبلية، إلى جانب تركيزه على جوانب الاستعداد العسكري التي ستكون بحاجة إلى مزيد من الدعم من جانب قوات التحالف العربي لإنجاحها.

 

شدد رئيس الهيئة التنفيذية للمجلس الانتقالي الجنوبي في شبوة العميد علي الجبواني على دور المرأة الحيوي في المجتمع، وأشار خلال استقباله صالحة حيدرة رئيسة القطاع النسوي في مديرية نصاب، إلى أهمية مشاركتها في كافة القطاعات على رأسها الأحوال المدنية والتعليم والصحة والداخلية.

 

اطمأن علي الجبواني رئيس القيادة المحلية للمجلس الانتقالي الجنوبي في شبوة، الأربعاء على جاهزية أفراد وضباط اللواء الأول مقاومة جنوبية في مديرية الطلح، وأشاد بحالة الانضباط العسكري بين أفراد اللواء والاحترافية في تلبية التكليفات والتعليمات الواردة من القيادة.

 

واستنكر خلال كلمة ألقاها أمام قوات اللواء، حرص مليشيات الشرعية الإخوانية على السيطرة على حقول النفط بينما أبناء المحافظة مشردين في الجبال والأودية على حد وصفه، وطالب أبناء شعب الجنوب بالصمود على الأرض، مشيرا إلى ضرورة استشعار الجنوبيين حجم المسؤولية وحاجة المحافظة إلى الأمن والاستقرار.

 

زار الجبواني أمس الأربعاء، الشيخ عوض محمد بن الوزير في منزله بمدينة نصاب، وناقش الطرفان، في اللقاء بحضور عدد من أعضاء المجلس، عددًا من القضايا المطروحة على الساحة في شبوة، والمخاطر المحدقة بالمواطنين والحاجة إلى التنسيق وتوحيد جهود الجميع لمواجهتها.

 

ورحب الجبواني بوصول الشيخ بن الوزير إلى المحافظة، مؤكدا أنها الخطوة الشجاعة في ظل ظروف استثنائية معقدة، تعبر عن روح المسؤولية الوطنية والأخلاقية.

 

وفي المقابل ناقش أحمد سعيد بن بريك، رئيس الجمعية الوطنية، في اجتماع مشترك، الخميس، مع أعضاء الهيئة الإدارية للجمعية في محافظات شبوة، وحضرموت، والمهرة، الأوضاع السياسية والعسكرية، وتداعيات الظروف المعيشية للمواطنين جراء ارتفاع سعر الصرف وانهيار العملة المحلية، وكلف بتكثيف نشاط لجان الهيئة الإدارية في المحافظات والعمل على إيجاد السبل الكفيلة لتخفيف معاناة المواطنين.

عزيزي الزائر لقد قرأت خبر تحركات عسكرية وشعبية.. الانتقالي يرتب أوراق مقاومة احتلال #شبوة في موقع صدى المواقع ولقد تم نشر الخبر من موقع عدن لنج وتقع مَسْؤُوليَّة صحة الخبر من عدمه على عاتقهم ويمكنك مشاهدة مصدر الخبر الأصلي من الرابط التالي عدن لنج