أخبار محلية / عدن لنج

"2022"..الجنوب يدخل مرحلة جديدة تترجم آمال الشعب وتعهدات القيادة ..#شبوه_حره_جنوبيه

 

 

يدخل الجنوب عام 2022 في خضم مرحلة جديدة، عنوانها الأبرز  "شبوة"، إذ بدأت تحركات تحريرها من قبضة المليشيات الحوثية الإرهابية، ومع دخول عام جديد، يمضي الجنوب نحو مرحلة جديدة تُوصف بأنها فارقة ومفصلية، يرفع فيه أبطاله وقياداته سياسيًّا وعسكريًّا لواء التضحية والفداء من أجل الوطن.

 

 

مع ضخامة التحديات التي تحيط بالقضية الجنوبية في هذه المرحلة الفارقة، والتي بدأت بدماء رجال العمالقة الذين ارتقت أرواحهم من جرّاء الهجوم الحوثي الإرهابي على معسكر القوات في مديرية مرخة السفلى.

 

قسوة التضحية زادت من عزيمة القوات الجنوبية نحو تحرير كل تراب شبوة من الإرهاب الحوثي، فزادت الآمال من تحقيق إنجازات كبيرة تنصب جميعها على مسار القضية الجنوبية، حتى تهب مع العام الجديد نسائم من التحرير والاستقرار كخطوة أولى على طريق استعادة الدولة.

 

وحسنًا فعل "2021" حين شهد في ختامه زخمًا كبيرًا في حضرموت وشبوة، ليؤسس مرحلة جديدة من نضال الشعب الجنوبي من أجل استعادة دولته، وهو زخم كانت له آثاره على الأرض، لا سيما في إزاحة الإخواني المدعو محمد صالح بن عديو من منصبه كمحافظ لشبوة، وهي خطوة هزّت مخطط الشرعية المعادي للجنوب.

 

ينشد الجنوبيون من 2022، زخمًا أكبر في مسار القضية تحت قيادة المجلس الانتقالي الذي حقّق مكاسب ضخمة على مدار الفترات الماضية، وهي انتصارات عزّزت من آمال الجنوبيين بقرب تحقيق آملهم الأكبر.

 

تطلعات الجنوبيين ترجمها تعهُّدٌ من الرئيس عيدروس الزُبيدي رئيس المجلس الانتقالي الجنوبي، للشعب الجنوبي بمواصلة المضي في مسار آمن لإنجاز طموحاته في الاستقلال بوطنه ودولته وهويته، تعهد الرئيس الزُبيدي يعني أنّ الجنوب سيمضي نحو تحقيق المزيد من المكاسب على كل الأصعدة لا سيّما سياسيًّا أو عسكريًّا، إلى جانب إحداث نقلة معيشية شاملة يعاصرها الجنوبيون على طريق استعادة الدولة.

عزيزي الزائر لقد قرأت خبر "2022"..الجنوب يدخل مرحلة جديدة تترجم آمال الشعب وتعهدات القيادة ..#شبوه_حره_جنوبيه في موقع صدى المواقع ولقد تم نشر الخبر من موقع عدن لنج وتقع مَسْؤُوليَّة صحة الخبر من عدمه على عاتقهم ويمكنك مشاهدة مصدر الخبر الأصلي من الرابط التالي عدن لنج