أخبار محلية / عدن لنج

عدن.. فيضان أحواض معالجة الصرف الصحي في "كابوتا" يُهدد بكارثة بيئية

بالتزامن جرت مياه السيول الناتجة عن أمطار شهدتها المدينة اليومين الماضيين، في جزيرة الطريق الرئيسي متسببة بأضرار كبيرة في الأسفلت وانتشار البعوض الناقل للاوبئة وامراض الحميات، بحسب المصادر المحلية.

 

في السياق، نقلت مصادر إعلامية عن المهندس محمد العروبة مدير إدارة أحواض المعالجة في عدن، قوله: "إن حجم الاستيعاب في أحواض كابوتا لمعالجة مياه الصرف الصحي تقلص إلى 20 ألف متر مكعب فقط بدلا عن 35 ألف متر مكعب، بسبب تراكم الترسبات الناتجة عن معالجة مياه الصرف الصحي".

 

وأفاد العروبة، "هناك أكثر من 15 ألف متر مكعب يدخل أحواض المعالجة ويخرج منها ليذهب إلى البحر دون معالجة متسببا بتلوث مياه البحر"، مؤكداً أنها "تُعد مخالفة صريحة للقوانين المحلية والدولية البحرية".

 

وأوضح أن زيادة كميات مياه الصرف الصحي نتيجة الزيادة السكانية والتوسع العمراني، ليرتفع منسوب مياه الصرف الصحي إلى 50 ألف متر مكعب وهو ما يفوق القدرة الاستيعابية لأحواض المعالجة، في حين أقطار مخارج التصريف لا تتجاوز 800 ملم وهي أقل بكثير من استيعاب المياه المتدفقة إلى الشارع الرئيس المتجه نحو منطقة الحسوة بعد فيضانات الأحواض نفسها.

 

وبحسب مصادر عمالية في الحوض، أجرى عاملون معالجات أولية لتخفيف كمية تدفق المياه إلا أنها لن تدوم طويلا، ما لم تتخذ الجهات المعنية حلولا جادة.

 

جديد بالذكر أن أحواض المعالجة لم تشهد أي صيانة منذ العام 2015م.

 

وخلال السنوات الأخيرة شكا سكان عدد من مديريات عدن طفح مياه الصرف الصحي في شوارع مختلفة سيما مديريات الشيخ عثمان وصيرة والشيخ عثمان والمنصورة.

عزيزي الزائر لقد قرأت خبر عدن.. فيضان أحواض معالجة الصرف الصحي في "كابوتا" يُهدد بكارثة بيئية في موقع صدى المواقع ولقد تم نشر الخبر من موقع عدن لنج وتقع مَسْؤُوليَّة صحة الخبر من عدمه على عاتقهم ويمكنك مشاهدة مصدر الخبر الأصلي من الرابط التالي عدن لنج