الارشيف / أخبار محلية / عدن الحدث

مسؤول حكومي في حضرموت : كل واحد يخلي باله من عداده

عدن الحدث..

 

تعاني مدينة سيئون مركز وادي حضرموت من ظاهرة سرقة غريبه هي الأولى من نوعها على مستوى البلد وسط عجز السلطات الأمنية والمحلية عن التصدي لها.

السرقة هنا ليست للمنازل أو السيارات أو المحال التجارية بل كانت أعمال السرقة في شيء مغاير جدا وأثار سخط واستنكار أبناء سيئون الذين طالبو بسرعة التحرك والتصدي للعصابة التي تقوم بسرقة عدادات المياه من أمام المنازل.

وخلال الأيام الماضية جرى الإبلاغ عن سرقة العشرات من عدادات المياه ( ساعات المياه) التي فاقت تكلفتها أكثر من مليون ريال يمني ، بالرغم من أن عدد كبير من المواطنين قامو بتركيب حماية حديدة للعدادات خشية التعرض للسرقة.

وأكد مصدر مسؤول في المؤسسة المحلية للمياه والصرف الصحي بوادي حضرموت حوادث السرقة التي يم يتم التعرف على العصابة التي تقف خلفها ، موضحا أن هذه الظاهرة مقلقة وخطيرة ويجب التحرك الشعبي والأمني والمحلي للتصدي لها قبل أن تتوسع بشكل كبير.

وقال أن حوادث السرقة تم تسجيلها بشكل كبير في بعض أحياء مدينة سيئون وبالتحديد منطقة السوق وحي مريمة حيث تم توثيق أكثر من 20 عملية سرقة لعداد بقيمة تصل إلى أكثر مليون ريال.

 

عزيزي الزائر لقد قرأت خبر مسؤول حكومي في حضرموت : كل واحد يخلي باله من عداده في موقع صدى المواقع ولقد تم نشر الخبر من موقع عدن الحدث وتقع مَسْؤُوليَّة صحة الخبر من عدمه على عاتقهم ويمكنك مشاهدة مصدر الخبر الأصلي من الرابط التالي عدن الحدث