الارشيف / أخبار محلية / اليوم الثامن

دولة الامارات العربية.. جهود حثيثة في دعم الشعب السوداني خلال الفيضانات

تواصل هيئة الهلال الأحمر الإماراتي بتوجيهات من القيادة الرشيدة الجهود الإنسانية الحثيثة في دعم الشعب السوداني خاصة خلال الفيضانات التي تجتاح بلادهم في هذه الأيام، حيث حرصت الهيئة على أن تكون حاضرة ميدانياً لملامسة احتياجات الناس عن قرب وتقديم كل الدعم لهم.

وكانت هيئة الهلال الأحمر الإماراتي في مقدمة الهيئات الدولية التي مدت يد العون والمساعدة إلى الشعب السوداني، وتواجد مندوبوها وفرق عملها إلى جانب الأسر الفقيرة والمحتاجة والمتضررة من الفيضانات.

وكانت الهيئة قد رصدت  25 مليون درهم لتوفير المساعدات للمتضررين بالسيول والأمطار بالسودان في مختلف المناطق المتضررة.

وزار فريق عمل الهلال الأحمر ولاية الجزيرة التي تأثرت بشكل مباشر من السيول، حيث قدم إلى العائلات 600 سلة غذائية، وعدد كبير من الخيام ومواد الإيواء.

كما وعمل فريق عمل هيئة الهلال الأحمر الإماراتي على توريد أكثر من 150 طناً من المواد الغذائية ومواد الإيواء "خيام وأغطية ومشمعات" إلى الأسر في مناطق في ولاية الخرطوم غرب مناطق أم درمان.

كما وأرسلت الهيئة قافلة مساعدات إنسانية تضمنت مواد إغاثية وغذائية، وصحية، إضافة إلى الخيام ومواد الإيواء إلى 4 مواقع في ولاية الخرطوم، وكذلك ولاية نهر النيل، وولاية الجزيرة إلى من يعانون أوضاعاً معيشية صعبة جرّاء السيول.

وفي أبريل (نيسان) الماضي، قدمت الهيئة ثلاث محطات متكاملة لتوفير المياه تعمل بالطاقة الشمسية في المناطق التي تشهد شحاً في هذا المورد الحيوي في ولاية شمال كردفان، وذلك ضمن مبادرات "سقيا الإمارات"، واستفاد منها أكثر من 75 ألف شخص في محلية جبرة الشيخ، وقرى وادي الحبال وأم شجيرة ورهيد أبوستة.

وفي الشهر ذاته، قدمت الهيئة مساعدات رمضانية عاجلة للأشقاء في السودان، لتلبية احتياجات آلاف الأسر في ولايات الخرطوم، وجنوب كردفان، كسلا، النيل الأزرق، نهر النيل، الجزيرة والولاية الشمالية.

كما ونقلت 5 طائرات مئات الأطنان من المواد الغذائية الضرورية إلى مستحقيها في الولايات السودانية القريبة من الخرطوم.

وتأتي الجهود الحالية في دعم المتضررين، في إطار مساعي هيئة الهلال الأحمر الإماراتي المستمرة والدائمة في دعم الشعب السوداني، حيث أرسلت العام الماضي العديد من قوافل مساعدات إلى ولايات النيل الأبيض، وكسلا، والخرطوم، لإغاثية سكان المناطق المتضررة من الفيضانات.

وقدمت مؤسسة زايد العليا لأصحاب الهمم كمية من التمور المنتجة بأيدي أصحاب الهمم في مبادرة " يداً بيد " بالتعاون مع هيئة الهلال الأحمر الاماراتي كجزء من مساهمة المؤسسة للمشاركة في مبادرة "نحن معكم" التي أطلقتها الهيئة.

ونظمت مؤسسة زايد العليا يوماً للعمل التطوعي بمقر مركز زايد الزراعي التابع لإدارة التأهيل الزراعي والمهني بالمؤسسة، حيث تعاون أصحاب الهمم من جميع المراكز في تجميع وفرز وتجهيز وتعبئة التمور لدعم وانجاح المبادرة التطوعية التي تهدف الى تحفيز الجانب الانساني لديهم.

وأكدت المؤسسة أن المبادرة التطوعية تهدف إلى تفعيل دور الشباب وابرازهم كقوة للمجتمع و كواجب وطني انساني والمشاركة في مثل هذه المبادرات الاجتماعية.

وأشادت هيئة الهلال الأحمر الإماراتي، بجهود مؤسسة زايد العليا لأصحاب الهمم في المجالات الإنسانية، من خلال دعمها لمبادرة "نحن معكم" التي تم اطلاقها لمساندة المتأثرين من السيول والفيضانات في باكستان، وأكدت على دور أصحاب الهمم في تعزيز هذه المبادرة من خلال مشاركتهم في فعالياتها، وأشارت إلى أهمية التعاون والتنسيق القائم بين الجانبين في مختلف المجالات الإنسانية، وقالت إنها تتطلع للمزيد من الشراكة الإنسانية مع المؤسسة في هذا الصدد.

عزيزي الزائر لقد قرأت خبر دولة الامارات العربية.. جهود حثيثة في دعم الشعب السوداني خلال الفيضانات في موقع صدى المواقع ولقد تم نشر الخبر من موقع اليوم الثامن وتقع مَسْؤُوليَّة صحة الخبر من عدمه على عاتقهم ويمكنك مشاهدة مصدر الخبر الأصلي من الرابط التالي اليوم الثامن