أخبار محلية / عدن الحدث

مواجهات مسلحة تدخل يومها الثاني بين قوات موالية لحزب الإصلاح ومسلحين قبليين في مأرب

 

تواصلت، اليوم الجمعة، مواجهات مسلحة، بين قوات موالية لحزب الإصلاح ومسلحين قبليين في محافظة مأرب وسط اليمن، بعد توقفها لساعات مساء أمس الخميس.

وقالت مصادر متطابقة، إن مواجهات عنيفة تجددت اليوم، بين كتيبة تابعة لأحد ألوية الحماية الرئاسية يقودها الشيخ سعيد بن معيلي الموالي لحزب الإصلاح، ومسلحين قبليين من “آل الدماشقة” من قبائل عبيدة التي ينتمي لها محافظ المحافظة سلطان العرادة، في مديرية الوادي إلى الشرق من مدينة مأرب.

وأوضحت المصادر، أن الموجهات سبقها توتر بين الطرفين، منذ نحو أسبوعين، على خلفية استحداث بين معيلي معسكرا في أرض متنازع عليها، بين قبيلتي آل الدماشقة وبين معيلي.

وبحسب المصادر، فإن بن معيلي، استحدث في هذه الأرض معسكرا لكتيبته التي سحبها في أغسطس الماضي، من مدينة شقرة بمحافظة أبين، التي كانت تتمركز فيها ضمن قوات موالية لحزب الإصلاح خلال المواجهات مع قوات المجلس الانتقالي.

وأضافت المصادر، أن التوتر، تطور مساء أمس الخميس، إلى مواجهات مسلحة بين الجانبين، خلفت عدد من القتلى والجرحى من الطرفين.

كما قتل خلال المواجهات، وفقا للمصادر، الشيخ القبلي، محمد محسن بن جلال، الذي كان ضمن وساطة قبلية لإنهاء المواجهات، أمس، غير أنها باءت بالفشل.

وأشارت المصادر، إلى تسبب المواجهات، في قطع الطريق الدولي، وتضرر الدائرتين الأولى والثانية من خطوط نقل الطاقة الكهربائية التابعة للمحطة الغازية، ما أسفر عن خروج المحطة الغازية عن الخدمة، وانقطاع الكهرباء عن مدينة مأرب ومديرية الوادي بشكل كامل مساء أمس، قبل عودتها للخدمة صباح اليوم.

عزيزي الزائر لقد قرأت خبر مواجهات مسلحة تدخل يومها الثاني بين قوات موالية لحزب الإصلاح ومسلحين قبليين في مأرب في موقع صدى المواقع ولقد تم نشر الخبر من موقع عدن الحدث وتقع مَسْؤُوليَّة صحة الخبر من عدمه على عاتقهم ويمكنك مشاهدة مصدر الخبر الأصلي من الرابط التالي عدن الحدث